شريط الأخبار

عدة صواريخ من سوريا تسقط وسط بعلبك اللبنانية

08:37 - 06 تشرين أول / يونيو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

سقطت عدة صواريخ أطلقت من سوريا على مدينة بعلبك معقل حزب الله في شرق لبنان صباح اليوم الخميس، وأسفرت عن إصابة شخصين على الأقل بجروح. يأتي ذلك بعدما قصفت مروحية للجيش السوري بلدة عرسال اللبنانية الحدودية مع سوريا، وسيطرة قوات النظام على مدينة القصير بحمص.

وأفاد مراسل الجزيرة في لبنان بأن 18 صاروخا سقطت في حي الشراونة وتل أبيض وسط مدينة بعلبك وبلدة إيعات شرق لبنان.

ويعتبر هذا القصف تطورا نوعيا لجهة مدى الصواريخ التي أطلقت من الأراضي السورية ووصلت الى إحدى أكبر المدن في البقاع اللبناني والتي تعتبر حاضنة شعبية لحزب الله.

من جانبه قال مصدر أمني لبناني إن ثلاثة من هذه الصواريخ سقطت في وسط بعلبك، وبعضها قرب الآثار الرومانية في المدينة، بينما سقطت صواريخ أخرى خارج المدينة.

وأشار المصدر الأمني إلى أنه إثر هذا القصف الصاروخي شهدت أحياء بعلبك انتشارا مسلحا لعناصر من حزب الله، في حين توجه مسلحون آخرون من الحزب باتجاه الحدود السورية القريبة.

وقال أحد سكان بعلبك ويدعى علي أبو زاهي (40 عاما) إن "الكثير من الرجال ذهبوا إلى الحدود، ونحن على استعداد للحاق بهم دفاعا عن لبنان".

ويأتي سقوط هذه الصواريخ بعد ساعات من تمكن القوات النظامية السورية مدعومة بمقاتلين من حزب الله من السيطرة على مدينة القصير الإستراتيجية القريبة من الحدود مع لبنان.

ويعتبر هذا القصف تطورا نوعيا لجهة مدى الصواريخ التي أطلقت من الأراضي السورية ووصلت إلى إحدى أكبر المدن في البقاع اللبناني.

 

انشر عبر