شريط الأخبار

بعد رفض الجامعة للحلول..اعتصام طلابي للكتلة الإسلامية في مقر رئاسة بيرزيت

11:10 - 04 تموز / يونيو 2013

رام الله (خاص) - فلسطين اليوم

بدأت الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت اليوم الثلاثاء, اعتصاماً مفتوحاً داخل الجامعة مع الإضراب عن الطعام لممثلها أمام مبنى الإدارة.

وفي بيان لها قالت الكتلة أن هذا الاعتصام يأتي بسبب رفض الجامعة لكافة المبادرات التي طرحها مسؤول اللجنة المالية في مجلس الطلبة بخصوص الخريجين والتسجيل للفصل الصيفي.

وشدد بيان الكتلة الإسلامية على استمرار الاعتصام والإضراب إلى ان يتم حل المشكلة حلاً مناسباً للطلاب وتمكينهم من التسجيل للفصل الدراسي الصيفي والتخرج من الجامعة.

وقال مسؤول اللجنة المالية في مجلس الطلبة عن الكتلة الإسلامية سيف دغلس في تصريح خاص ل"فلسطين اليوم" ان هذا الاعتصام جاء بعد الوصول مع الجامعة لطريق مسدود في ظل رفضها الكامل لمطالب الطلبة.

وهذه المطالب بحسب دغلس السماح للطلبة المترتبة عليهم التزامات وديون مالية بإتمام إجراءات التخرج من الجامعة والمشاركة في حفل التخرج المقرر عقده بعد أسبوع من الآن.

وقال دغلس أن الجامعة تصر على ان يدفع الطالب كافة المترتبات المالية عليه وهو ما يشكل عبئا ماليا كبيرا عليه وعلى عائلته.

إلى جانب ذلك تطالب الجامعة الطلبة الذين عليهم أموال مستحقة للقروض الجامعية بتأمين كفلاء لهم قبل هذه الفترة، وهي فترة زمنية قصيرة للغاية وهو ما يخلق مشكلة لعدد كبير من الطلبة وتحرمهم من التخرج.

وفي مطلب أخر، هي قضية التسجيل للصيفي حيث منعت الإدارة الطلبة ممن عليهم ديون سابقة من التسجيل للفصل الدراسي الصيفي مما يشكل عبئا أخر في ظل الظروف المالية والاقتصادية الصعبة التي تعاني منها معظم العائلات الفلسطينية.

و تقتصر فعاليات الاعتصام على الكتلة الإسلامية كما يقول دغلس، حيث أكد توجه الكتلة إلى الكتل الطلابية الأخرى و التي رفضت هذه الخطوة.

وقال دغلس أن الهدف من هذا الاعتصام هو تحقيق مصلحة الطلاب و تسهيل أمورهم الأكاديمية و توصيل صوت الطلبة في ظل تعنت لإدارة و رفضها التوصل لحلول وسط.

و يتمثل الاعتصام في تواجد 15 من الكلبة في مبنى رئاسة الجامعة أحدهم مضرب من الطعام منذ يوم أمس الاثنين، وهو أعتصام صامت.

انشر عبر