شريط الأخبار

عرض الاستجابة لمطالبهم قدر الإمكان

الاحتلال يطلب تدخل قيادات الأسرى لوقف إضراب الأسرى الأردنيين

05:55 - 03 تموز / يونيو 2013

غزة - فلسطين اليوم

أفاد مركز اسرى فلسطين للدراسات بان هناك تراجع واضح في موقف سلطات الاحتلال وادارة السجون تجاه اضراب الاسرى الاردنيين عن الطعام والذى يدخل يومه الثالث والثلاثون على التوالي .

واوضح رياض الاشقر المدير الإعلامي للمركز بانه تلقى اتصال من السجون يفيد باجتماع جرى بين نائب مدير مصلحة السجون وعدد من قيادات الهيئة القيادية العليا لأسرى حماس في السجون  وعلى رأسهم الأسيرين محمد صبحة, ومحمد جمال النتشه وعرضوا عليهم التدخل لدى الأسرى الأردنيين المضربين عن الطعام في سجن مستشفى الرملة لإقناعهم  بوقف إضرابهم المتواصل في مقابل ان تقوم ادارة السجون بدراسة مطالبهم بشكل جدى ومحاولة تحقيق جميع المطالب الحياتية التي تستطيع مصلحة السجون توفيرها لهم، وانها ستسهل لهم كل الامكانيات من اجل الوصول الى الاسرى الاردنيين في المستشفى واقناعهم بالأمر.

واشار الاشقر الى ان قيادة الاسرى لحتى الان لم تتخذ قرارا بالموافقة على هذا العرض ، وهناك مشاورات تجرى حاليا بين قيادات الاسرى من اجل الخروج برؤية موحدة لنصرة الاسرى الاردنيين ومساندتهم ، لكى يضمنوا الحصول على حقوقهم المشروعة والعادلة ، وضمان عدم تلاعب الاحتلال بأعصابهم ، والا يكون الامر مجرد خدعة للالتفاف على مطالبهم .

وقال المركز بان 6 من  الاسرى الاردنيين وفى مقدمتهم الاسير عبد الله البرغوتي يخوضون اضراب مفتوح عن الطعام منذ الثاني من مايو الماضي للمطالبة بحقوقهم في زيارة ذويهم بشكل منتظم ومستمر، او نقلهم الى سجون اردنية حسب الاتفاق السلام الموقع مع الاحتلال ، والمطالبة بتحسين شروط حياتهم ، وتقديم العلاج اللازم للمرضى منهم ، ويقبع الان المضربين في مستشفى سجن الرملة بعد تدهور اوضاعهم الصحية الى حد الخطورة نتيجة استمرار الاضراب، ويمارس الاحتلال ضغوط عليهم من اجل وقف اضرابهم ويبتزهم بمنع العلاج عنهم وعزلهم بشكل منفرد .

انشر عبر