شريط الأخبار

أمن السلطة يعتدي على صحفية من رام الله ومنتدى الإعلاميين يدين

09:30 - 01 حزيران / يونيو 2013

غزة - فلسطين اليوم

استنكر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين بشدة، استمرار أجهزة أمن السلطة، في انتهاك الحريات والاعتداء على الصحفيين والصحفيات في الضفة الغربية.

ووفق المعلومات التي توفرت لمنتدى الإعلاميين فقد أقدمت قوات كبيرة من عناصر الأجهزة الأمنية في الضفة على اقتحام منزل القيادي فرحات أسعد في تمام الساعة الرابعة فجر الأربعاء الموافق 29/5/2013، في قرية الطيرة برام الله ، وخلال ذلك اعتدت على ابنته الصحفية روان فرحات أسعد بما في ذلك توجيه شتائم بألفاظ نابية، إلى جانب مصادرة هاتفها الجوال بحجة أنها صورت اعتداء تلك القوات على أحد أبناء القيادي فرحات.

ورأى المنتدى أن هذا الاعتداء يأتي استمراراً لنهج السلطة في الضفة في التنكيل بالصحفيين والاعتداء عليهم، والزج ببعضهم في السجون، في ظل صمت يصل إلى حد التواطؤ من الجسم النقابي الذي يختطف تمثيل الصحفيين في الضفة .

ونوه المنتدى إلى أن الاعتداء جاء بالتزامن مع اجتماعات لجنة الحريات في القاهرة، التي تمخضت عن نتائج إيجابية، ما يؤكد وجود حالة انفصام بين ما يجري الاتفاق عليه وما هو قائم على أرض الواقع، ما يستدعي من أطراف الحوار ورعاته أن تكون لهم خطوات جادة لإلزام أجهزة السلطة بأن توقف اعتداءاتها وتلتزم بتوفير الأجواء اللازمة لتحقيق المصالحة.

وطالب المنتدى بوقفة جادة من قبل المجتمع المدني والمؤسسات الحقوقية لتمارس دورها بمسئولية ووطنية لوقف هذا التعدي على الحريات والصحفيين، وملاحقة مقترفه في ساحات القضاء.

انشر عبر