شريط الأخبار

بلدية الاحتلال تبحث آليات تنفيذ هدم 450 منزلاً فلسطينياً في القدس

09:57 - 29 تشرين أول / مايو 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

دعت لجنة التنظيم والبناء في بلدية الاحتلال لوضع خطة لتنفيذ أوامر الهدم في القدس المحتلة، ووضع المعايير لتنفيذها، وتشمل الأوامر هدم 450 منزلاً لأسباب مختلفة، الأمر الذي  سيُشرد آلاف  الفلسطينيين المقدسيين، ويعتبر قرار لجنة البناء والتنظيم ضوء أخضر في بدء عمليات الهدم الواسعة لمنازل سكان القدس الفلسطينيين.

ومنذ احتلال القدس والضفة الغربية عام 1967 هدمت السلطات الاحتلالية "الإسرائيلية" أكثر من 25 ألف منزل فلسطيني.

وتظهر الاحصائيات انه تم منذ بداية العام الجاري هدم 40 منزلاً في القدس، ما تسبب بتشريد 300 مواطن بينهم أكثر من 200 طفل، كما ورد في تقرير الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات.

ويعتبر هدم المنازل في القدس، جزءاً من سياسة تنتهجها "إسرائيل"، بهدف فرض الامر الواقع واحداث تغيير ديموغرافي يخدم زيادة المستوطنين اليهود على حساب الوجود العربي الفلسطيني في المدينة، لا سيما في البلدة القديمة من القدس ومحيط المسجد الاقصى.

وتعمل السلطات "الإسرائيلية" على التضييق على السكان الفلسطينيين في القدس حسب خطة استيطانية منذ بداية السبعينات، والمعروف أن  نسبة الفلسطينيين في القدس هي 36%، ومن المتوقع ان تصل في العام 2040 الى نحو 55% وهذا ما يخشاه الاحتلال الاسرائيلي ، وعليه بدأت عملية سحب الهويات، وهدم المنازل وبناء جدار الفصل العنصري.

 حسب احصائيات الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات يهدم سنويا نحو 130 منزلاً وتسعى "إسرائيل" إلى إيصال نسبة الفلسطينيين في القدس الى 12% من خلال ضم المستوطنات لحدود بلدية الاحتلال.

انشر عبر