شريط الأخبار

هنية: الافتخار بالتعاون مع الاحتلال ليس من ثقافة شعبنا

04:15 - 27 تشرين أول / مايو 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد رئيس الوزراء بغزة إسماعيل هنية أن المقاومة أسرت الجندي (الإسرائيلي) ونفذت صفقة وفاء الأحرار قادرة ومتلزمة بأن تحرر كافة الأسرى، قائلاً: "إن الافتخار بالتعاون مع الاحتلال ليس من ثقافة شعبنا".

وكان محمود عباس صرح خلال مشاركته بالمنتدى الاقتصادي العالمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا "نحن ليس من ثقافتنا خطف الجنود ولن نقوم بتلك الخطوة، وسنعيد أي إسرائيلي يدخل أراضينا معزز مكرم لبيته".

وأضاف هنية خلال مراسم افتتاح مسجد عمر بن عبد العزيز في بلدة بيت حانون ظهر الاثنين "أنّ الأمة لا تُمجّد المفرطين ولا تحترم المنهزمين، ونحن لن نتنازل عن شبر من فلسطين ولا نفرط بالقدس وحق عودة الاجئين".

وقال: "تابعنا العروض المتكررة من وزير الخارجية الأمريكي على السلطة، وعرض علينا مرارًا الكثير من اللقاءات والأموال والإغراءات، لكننا لم نرضى بديلاً عن القدس وفلسطين وحق العودة والوطن بكامله".

وشدد على أنّ إعادة بناء المسجد المذكور بمنزلة دليل على شموخ أهل فلسطين وبذلهم للدماء من أجل تحرير الأقصى، مشيداً بمواقف أهالي شمال غزة المدافعة عن وطنهم وعلى رأسهم الشهيد القائد صلاح شحادة.

واستدرك "إن الصمود الذي سجله الشعب الفلسطيني خلال الحربين الأخيرتين وفي سنوات الحصار ومن قبلها، هو الذي دفع أبناء الأمة لأن يصلوا لهذا المكان وأن يشيدوا هذا البنيان ويتقدموا على طريق تحرير أرض فلسطين المباركة".

وذكر أنّ ماليزيا وباقي الدول العربية والإسلامية تُشّكل عمقًا استراتيجيا لفلسطين، "والذي يربط الأمة بفلسطين هو المسجد والقدس والجهاد في سبيل الله، وشعب لا يتنازل ولا يفرط ولا يهادن ولا يعترف بإسرائيل".

الجدير بالذكر أن افتتاح هنية لمسجد عمر بن عبد العزيز جاء بتمويل من تجمع المؤسسات الماليزية، وتنفيذ وإشراف الجمعية الإسلامية.

انشر عبر