شريط الأخبار

نقابة الصحفيين تطالب بالتعامل الجدي مع التهديدات بحق الصحفيين

07:29 - 26 تشرين أول / مايو 2013

رام الله - فلسطين اليوم

قالت نقابة الصحفيين الفلسطينيين إنها تنظر ببالغ القلق إلى زيادة مستوى التهديدات التي تمارس بحق الصحفيين العاملين في المؤسسات الإعلامية على خلفية عملهم الصحفي المهني، خاصة في أعقاب الكشف عن عبوة ناسفة وضعت أمام منزل الصحفي ناصر أبو ميالة، في قطاع غزة، والتهديد الذي تعرضت له الصحفية ربى النجار على خلفية انجاز مواد إعلامية متلفزة تسلط الضوء على قضايا اجتماعية تمس فئات عريضة من المجتمع لصالح تلفزيون فلسطين.

وأدانت النقابة في بيان أصدرته، اليوم الأحد، بشدة استهداف الصحفيين بمثل هذه التهديدات، وترى فيها مساسا مباشرا بحرية الصحافة والتعبير وتشدد على موقفها الداعم والمساند للزملاء والزميلات الذين يتعرضون لمثل هذه التهديدات مهما كان مصدرها.

وطالبت النقابة بضرورة مضاعفة الجهود للكشف عن الجهات التي تقف خلف هذه التهديدات ومعاقبتهم وفق أحكام القانون، وبأهمية العمل العاجل من أجل اتخاذ الاحتياطات الأمنية التي تضمن سلامة الصحفيين ومنع أية اعتداءات عليهم.

كما شددت النقابة على دعوتها إلى كافة المؤسسات الرسمية والإعلامية إلى أخذ هذه التهديدات على محمل الجد وتوفير أقصى درجات الحماية للصحفيين الذين يتعرضون لمثل هذه المخاطر وهذا التهديد، كما دعت كافة الصحفيين والصحفيات إلى مضاعفة جهودهم بأخذ الحيطة والحذر واتخاذ التدابير الكفيلة بضمان سلامتهم الشخصية وسلامة عائلاتهم.

وأكدت النقابة حرصها الشديد على متابعة تفاصيل هذه القضايا والتعاون مع مختلف المؤسسات الرسمية والاعلامية من أجل ملاحقة مرتكبي هذه الانتهاكات وضمان عدم إفلاتهم من العقاب.

انشر عبر