شريط الأخبار

أبو زهري: النخب المصرية تتصدى للإعلام الذي يحاول تشويه غزة

06:55 - 24 تشرين أول / مايو 2013

غزة - فلسطين اليوم

قال سامي أبو زهري الناطق الإعلامي باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" إن الحملة الإعلامية الممنهجة التي تقودها بعض وسائل الإعلام المصرية ضد "حماس" وقطاع غزة مرتبطة بفلول النظام السابق، وخدمة لأطراف خارجية لمحاولة تشويه المقاومة الفلسطينية بغزة.

وقال أبو زهري في تصريح صحفي اليوم الجمعة (24-5) إن: "حملة التشويه المستمرة ضد حماس ما هي إلا محض أكاذيب وافتراءات"، مشيرًا إلى أن آخرها كان الزعم بتورط الحركة باختطاف الجنود المصريين السبعة ونقلهم إلى غزة.

وأكد أن النخب المصرية والمثقفين بدأوا بالتصدي لهذه الحملة وكشف عورتها، مذكرا بأن الناطق باسم الداخلية المصرية نفى على الملأ قبل أيام تصريحات نسبت لوزير الداخلية؛ أن حماس هي من اختطفت الجنود السبعة.

وشدد على أن الحملة الإعلامية باتت مكشوفة أمام الجميع, ولم تعد تنطلي على أحد، مبينا أنها تهدف لإحداث وقيعة بين الشعبين المصري والفلسطيني.

وبين أن علاقة حركة حماس بالقيادة المصرية لم تتأثر بهذه الأحداث، فالعلاقة مبنية على احترام حماس لمصر كدولة ومؤسسات، وحرص حماس على الأمن المصري.

وأكد أن علاقة الشعبين المصري والفلسطيني تاريخية وقوية ومتينة، وهي أكبر من أن تتأثر بجملة من الأكاذيب والافتراءات، والتي سرعان ما ينكشف زيفها وكذبها.

وتواصل وسائل إعلام مصرية منذ أشهر, شن حملة إعلامية منظمة ضد حركة حماس وقطاع غزة، كان آخرها إتهام حركة حماس بحادث خطف الجنود المصريين السبعة في شمال سيناء, ونقلهم إلى القطاع.

انشر عبر