شريط الأخبار

سفير إيران في لبنان: المقاومة لن تتفرج إذا تعرضت سورية لأي مكروه

08:49 - 24 حزيران / مايو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أكد السفير الإيراني لدى لبنان غضنفر ركن أبادي بعد زيارته اليوم، الرئيس أميل لحود، وذلك بعد أقل من 24 ساعة على زيارة مماثلة قام بها السفير السوري علي عبد الكريم علي للرئيس لحود، إن «جبهة المقاومة لن تتفرج إذا تعرضت سورية لأي مكروه وخصوصاً من جانب العدو الصهيوني».

وتوقف ركن أبادي في تصريحه عند «الذكرى السنوية لعيد التحرير والانتصار والمقاومة في لبنان»، مشيداً بلحود «كرئيس مقاوم لعب دوراً كبيراً في كل الانجازات والانتصارات للبنان وخصوصاً في دعمه للمقاومة في وجه الاحتلال الإسرائيلي».

وأشار إلى أن اللقاء تركز على «الاجتماع الذي سيعقد في طهران الأسبوع المقبل بمشاركة أكثر من 40 بلداً ومنظمة دولية ومن ضمنها منظمة الأمم المتحدة حول سورية ومتابعة مسار الحل السياسي فيها».

وجدد موقف بلاده من «أن علاقاتها مع الجمهورية العربية السورية علاقات استراتيجية، ونحن إلى جانب المقاومة ونحن العضو الأساسي في جبهة المقاومة وندعم المقاومة في وجه الاحتلال الإسرائيلي حتى النهاية».

انشر عبر