شريط الأخبار

الأحرار: اعتقال عناصر الأمن الوطني وصمة عار على جبين السلطة

03:03 - 22 تشرين أول / مايو 2013

غزة - فلسطين اليوم

 في جريمة جديدة تضاف إلى السجل الحافل والذي يكشف مدى تواطؤ السلطة على المجاهدين من أبناء شعبنا.

 استنكرت  حركة الأحرار الفلسطينية اعتقال الاحتلال لثلاثة من عناصر الأمن الوطني الفلسطيني.

وحملت الحركة في بيان وصل وكالة فلسطين اليوم نسخة عنه قيادة السلطة المسئولية الكاملة عن هذه الجريمة.

وجاء في البيان "بدأت السلطة تلك الجريمة وأكملها الاحتلال، ونعتبر أن هذا الاعتقال جاء كنتيجة طبيعية لتواطؤ السلطة مع الاحتلال وذلك باعتقالهم قبل عام بدلاً من تكريمهم مقابل بسالتهم في الدفاع عن أبناء شعبنا الفلسطيني".

وأكدت الحركة أن اعتقالهم من قبل الاحتلال وصمة عار على جبين السلطة، مطالبة بصفتها الرسمية العمل فوراً على إطلاق سراح هؤلاء الجنود.

 وتوجهت الحركة بالتحية كل عناصر الأمن التي وصفتهم بالجنود الأبطال والأحرار في أجهزة السلطة، داعية اياهم إلى الالتحام مع أبناء شعبنا للدفاع عنهم أمام هجمات المغتصبين الصهاينة وعربدة المستوطنين على أراضي وممتلكات شعبنا في الضفة المحتلة.

انشر عبر