شريط الأخبار

هويدي :كُتِبَ على غزة دفع ثمن الجوار وتدهور أوضاع سيناء

12:58 - 22 حزيران / مايو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قال المحلل والكاتب السياسي فهمي هويدي :إن قدر قطاع غزة ساقه لأن يدفع ثمن الجوار، وتدهور الأوضاع الأمنية في شبه جزيرة سيناء.

وأوضح هويدي في مقال نشر له اليوم، تحت عنوان "سيناء هي المخطوفة" "أنه لولا كل القرائن دلت على أن حادث الاختطاف الأخير كان شأنا سيناويا خالصا، حتى باعتراف الخاطفين أنفسهم، لما استبعد المحللون والمنابر الإعلامية دور حماس والفلسطينيين في الحادث".

وأضاف هويدي أنه بسبب الغموض الذي أحاط بمجمل الأوضاع والخرائط الاجتماعية في سيناء فإن عددا غير قليل من المحللين والسياسيين فضلا عن وسائل الإعلام كانوا يستسهلون الربط بين سيناء وقطاع غزة في خلط بين الجغرافيا والسياسة، "حيث ظل الغمز دائما في علاقة حماس بما يجري هناك".

وتابع :"لذلك فإن ما يجرى في سيناء كان يرد عليه بإغلاق معبر رفح وتشديد حملة تدمير الأنفاق، وهو ما حدث هذه المرة، وتكرر في أغلب المرات السابقة"، مبديا استغرابه من أن "بعض التصريحات الرسمية كانت تسارع إلى اتهام حماس بالضلوع في أي حادث يقع في سيناء، كما حدث عقب قتل الـ16 ضابطا وجنديا في العام الماضي".

وأردف قائلاً:"ذات الإجراء تم اتخاذه بعد خطف الجنود السبعة الخميس الماضي، إذ أغلق المعبر بقرار إداري، فضلا عن أن مجموعة من جنود الأمن المركزي توجهوا إلى المعبر لإحكام إغلاقه، ورفعوا شعارات معادية لحماس".

انشر عبر