شريط الأخبار

حمد: مستعدون لاغلاق الانفاق اذا توفر منفذ تجاري بديل

07:48 - 21 تموز / مايو 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد وكيل وزارة الخارجية بحكومة غزة غازي حمد أن حكومته على استعداد لغلق كافة الأنفاق الأرضية بين قطاع غزة والجانب المصري، في حال توفر منفذ تجاري يُلبي الحاجات الأساسية للأهالي في ظل الحصار الإسرائيلي المستمر منذ سنوات.

ولفت حمد في تصريحات صحفية إلى أن استمرار إغلاق معبر رفح البري يساعد على تفاقم معاناة كافة شرائح المجتمع الفلسطيني في غزة وعلى رأسهم الطلبة والمرضى، مبيناً وجود اتصالات تجريها الحكومة مع الجانب المصري لفتح المعبر.

وقال: "نحن من البداية أكدنا على أننا لا نريد الأنفاق، لما تمثله من ثقل على كاهل المواطنين في ظل تسببها بمئات الوفيات، لكن وجودها حتى اللحظة اضطراري لعدم وجود بديل لإدخال المواد الأساسية".

ونوه إلى أن المستفيد الوحيد من توتير العلاقة بين مصر والقطاع هو الاحتلال "الإسرائيلي" والمتضرر الوحيد هم الأهالي المحاصرين بغزة، داعياً إلى عدم اتاحة الفرصة للإيقاع بين الشعبين من خلال حادثة وحادثة هناك.

وأضاف "من الممكن أن تُحل مسألة الأنفاق من خلال حلِ يقوم على التوازي بين الحاجة الأمنية لدى الجانب المصري والحاجة الإنسانية لدى قطاع غزة، عن طريق التبادل التجاري بالطرق الرسمية وبإشراف الطرفين".

وأعرب حمد عن أمله في أن تستقر الأوضاع على الحدود المصرية الفلسطينية وتعود الأمور إلى طبيعتها من خلال ما تبذله كافة الأطراف، متمنياً أن يستطيع الرئيس محمد مرسي في معاجلة قضية خطفة الجنود بسلام وإنهاء التوتر وفتح المعبر.

انشر عبر