شريط الأخبار

اعتراف سوريا رسمياً بإصابة جيب صهيوني بمثابة الطلقة الأولى للحرب‏

01:11 - 21 كانون أول / مايو 2013

ترجـمة خـاصة - فلسطين اليوم


اعتبر مُحلل "فلسطين اليوم" للشؤون "الإسرائيلية" بأن اعتراف الجيش السوري وبشكل رسمي من خلال بيان صدر عن الجيش السوري لأول مرة منذ اندلاع الصراع الداخلي، بإصابة جيب "إسرائيلي"، يعتبر بمثابة الطلقة الأولى لمواجهة أوسع في منطقة هضبة الجولان.

وبمعنى آخر –حسب المحلل- فإن "إسرائيل" ستفسر البيان الرسمي للجيش السوري ليكون في نظرها أنه من الآن وصاعداً فإن مواقع جيش الاحتلال الممتدة على الحدود مع سوريا ستكون هدفها للقصف "الإسرائيلي"، وربما أن يكون الدور "الإسرائيلي" أوسع باستهداف أهداف للجيش داخل سوريا، الأمر الذي سيُلاقي أيضاً رد بالمثل من قبل الجيش السوري لقصف أهداف داخل "إسرائيل".

وقال الخبير: إن العملية التي قام بها جيش الاحتلال بإرسال العربة العسكرية التي لم يعرف نوعها بعد كانت بمثابة جس نبض للجيش السوري لشئ أوسع خططت له "إسرائيل" ضد سوريا.

وكان الجيش السوري أعلن اليوم الثلاثاء، عن تدميره لعربة "إسرائيلية" دخلت من الأراضي المحتلة وتجاوزت خط وقف إطلاق النار.

وقال الجيش السوري في بيان صدر عن القيادة العامة للجيش السوري :"إن قواتنا المسلحة تمكنت من تدمير عربة إسرائيلية بمن فيها ، حينما دخلت من الأراضي المحتلة وتجاوزت خط وقف إطلاق النار باتجاه قرية بئر عجم التي تقع في المنطقة المحررة من الأراضي السورية حيث يوجد في هذه القرية مجموعات مسلحة".

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد أعلن صباح اليوم عن تدميره لموقع عسكري سوري ردا على تعرض دورية عسكرية تابعة له لإطلاق نار ليلة الاثنين - الثلاثاء 21 مايو/ أيار، وهذا الحادث يعتبر السادس على الحدود المتوترة خلال الأسبوعين الماضيين والثاني خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

انشر عبر