شريط الأخبار

استشهاد أربعة فلسطينيين في سوريا

08:19 - 21 حزيران / مايو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

 

أعلنت مصادر فلسطينية عن استشهاد أربعة لاجئين فلسطينيين في سوريا أحدهم برصاص الجيش الحر.

وأكد تقرير لمجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، استشهاد اربعة فلسطينيين هم "فريد قاسم" استشهد إثر قيام عناصر من الجيش الحر في منطقة الشيخ عنبر بإعدامه، بحجة انتمائه للجبهة الشعبية القيادة العامة، وزهير طالب موسى استشهد إثر اشتباك مسلح، وهو من مجندي جيش التحرير، شيع جثمانه في مخيم جرمانا والشاب محمد عطوه من أهالي السيدة زينب استشهد إثر التعذيب في سجون السورية وكان قد اعتقل من أمام منزله منذ ستة أشهر واليوم سلمت جثته لذويه وعليها آثار التعذيب والشاب "محمد خير الرزاز" الملقب أبو صخر، من أهلي مخيم اليرموك استشهد إثر الاشتباكات التي وقعت جنوب العاصمة دمشق.

واضافت المجموعة، أنه وبعد ساعات من الهدوء الحذر في مخيم اليرموك المترافق مع حركة دخول وخروج الأهالي عبر حاجز الجيش النظامي على مداخل اليرموك، سقطت عدة قذائف ظهر الاثنين على محيطي شارع فلسطين وساحة الريجة، مما تسبب بحالة من التوتر والهلع انتشرت بين الأهالي خاصة بعد سقوط عدد من الجرحى إثر القذيفة التي استهدفت محيط ساحة الريجة.

كما تعرض مخيم الحسينية للقصف بنحو عشر قذائف حيث تركز القصف على حي المشروع، وشارع سوق السبت، فيما سجل سقوط عدة جرحى إثر القصف، الذي تزامن مع تحليق للطيران الحربي في سماء المخيم، ومن جانب آخر أكد مراسلنا استمرار الحصار الذي تفرضه قوات الجيش النظامي على المخيم.

واكدت المجموعة استمرار الحصار الذي يعاني منه سكان مخيم السبينة، حيث لا يزال عناصر الجيش النظامي السوري يفرضون حصاراً مشدداً على من تبقى فيه، ونوّهت إلى أن الأهالي يعانون من أزمات خانقة خصوصاً فيما يتعلق بالخبز والأدوية وحليب الأطفال.

وبينت ان هدوءا حذرا في مخيم خان الشيح رافقه تحليق للطيران الحربي في سمائه، وأشارت إلى أن الطريق الذي يربط المخيم بالعاصمة مفتوحا، فيما نوّهت إلى تناقص كبير في عدد من المواد التموينية في أسواق المخيم وارتفاع في الأسعار.

وزودت "الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني" الوحدة التاسعة من المدينة الجامعية بحلب والتي تضم ما يزيد عن ألف وثلاثمائة نازح من أهالي مخيم حندرات، بمجموعة بمن التجهيزات الطبية الضرورية كجهاز "إرذاذ " يستخدم لمعالجة مشاكل الجهاز التنفسي لاسيما الربو، وجهاز لقياس الضغط الدموي, وجهاز لفحص السكر بالإضافة إلى مجموعه من الأدوية والمستحضرات الطبية الاسعافية للتعامل مع الحالات الاسعافية في الوحدة وبشكل مجاني.

وأفادت انه تم تأجيل محاكمة الفلسطينيين الثلاثة المعتقلين في سجن القناطر بمصر والتي كان مزمع عقدها يوم 16 مايو الحالي، ويذكر أنه قد تم اعتقال الفلسطينيين الثلاثة بتهمة "دخول الأراضي المصرية بوثائق مزورة"، وتم تحويلهم للقضاء بعد أن رفضوا التوقيع على تحملهم مسؤولية الترحيل إلى سورية كما فعل زميلاهم، حيث تأجلت لأسبوع وذلك بناءاً على طلب المعتقلين. فيما لا يزال ثمانية فلسطينيين سوريين معتقلون في بلغاريا بمعسكر للاجئين في ظروف معيشية صعبة.

واكدت انه وبعد لقاء "لجنة متابعة شؤون اللاجئين الفلسطينيين من سوريا إلى غزة" مع وزير شؤون اللاجئين والأسرى في الحكومة المقالة عطا الله أبو السبح اليوم، قال الوزير: إن وزارة الصحة المقالة قد وافقت على منح جميع اللاجئين من سوريا إلى غزة تأمينا صحيا شاملا.

فيما جرى اعتقال "راغب الجشي" أثناء عودته من منطقة حسياء على طريق حمص - دمشق.

 

انشر عبر