شريط الأخبار

وفاة والدة 'شيخ الأسرى المقدسيين' محمود دعاجنة

08:48 - 19 تموز / مايو 2013

رام الله - فلسطين اليوم

توفيت، مساء اليوم الأحد، الحاجة سارة نوفل دعاجنة، والدة الأسير المقدسي محمود دعاجنة، 'شيخ الأسرى المقدسيين'،  عن عمر يناهز 85 عاما، في مخيم العزة ببيت لحم.

وقال بيان صادر عن نادي الأسير إن الأسير دعاجنة، المعتقل منذ 21 عاما في سجون الاحتلال لم يتمكن من رؤية والدته طيلة فترة اعتقاله، لعدم سماح سلطات الاحتلال لها بزيارته.

وأشار إلى أن الأسير دعاجنة من أكبر الأسرى المقدسيين سنا في سجون الاحتلال، حيث يبلغ من العمر 63 عاما، وهو الآن يقبع في سجن 'جلبوع'.

من جانبه، قال رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين أمجد أبو عصب،  'إنه عرف عن دعاجنة تعلقه بوالدته فكان ينظم لها القصائد والأشعار من خلف القضبان، وها هي تتوفى دون أن يتمكن من وداعها'، مشيراً إلى أن الأسير دعاجنة والد لـ 10 أبناء، وجد لـ 48 حفيداً وحفيدة، تزوجوا جميعهم وهو داخل سجون الاحتلال، كما التقى بعض أحفاده في السجن.

يشار إلى أن الأسير دعاجنة لاجئ من قرية بيت جبرين وكان يسكن مع عائلته في مخيم شعفاط بالقدس المحتلة.

ونعى نادي الأسير والحركة الأسيرة والأسرى المحررون والدة الأسير دعاجنة.

انشر عبر