شريط الأخبار

اردوغان: لدى تركيا ما يمكنها من دفع محادثات المصالحة الفلسطينية للامام

03:45 - 18 حزيران / مايو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

في خطابه في معهد "بروكنغز" في واشنطن، يوم أمس الجمعة، قال رئيس الحكومة التركية رجب طيب أردوغان أنه لا يمكن التقدم في المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين بدون إشراك حركة حماس في المحادثات.

وقال أردوغان إنه يجب إنجاح عملية المصالحة بين حركتي "فتح" و"حماس"، وأنه بدون الوحدة لا يعتقد أنه يمكن التوصل إلى نتائج في المفاوضات الإسرائيلية – الفلسطينية.

وصرح رئيس الحكومة التركية أنه يرغب بزياة قطاع غزة والضفة الغربية الشهر القادم، وذلك في إطار جهودة للتوصل إلى "اتفاق وحدة فلسطينية". كما شدد على أنه يوجد لدى تركية ما يمكنها أن تقدمه للدفع بالمحادثات، باعتبار أنها قادرة على التحدث مع الطرفين.

وأضاف أنه يوجد اليوم مسعى لتحقيق مصالحة بين الحركتين، وفي حال التوصل إلى ذلك فإن المحادثات مع إسرائيل ستحقق تقدما جديا.

وقال أيضا إنه من أجل التوصل إلى السلام يتوجب على إسرائيل أن تنسحب إلى حدود الرابع من حزيران 1967، مشيرا إلى أنه تحدث بهذا الشأن مع رئيس الحكومة الإسرائيلية السابق إيهود أولمرت وأن الأخير وافق على ذلك، بيد أن الحكومة الحالية لديها توجه مختلف. على حد قوله.

واتهم أردوغان إسرائيل بأنها لا توافق على قيام دولة فلسطينية. وأضاف أنها طالما لا توافق على ذلك فإنه لا يمكن تحقيق تقدم لأن السلام يجب أن يكون بين دولتين اثنتين.

انشر عبر