شريط الأخبار

الاتصالات بغزة تدعو لرفع القيود (الإسرائيلية) لتحقيق مزيد من التطور

11:54 - 18 كانون أول / مايو 2013

غزة - فلسطين اليوم


أكدت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بحكومة غزة أنها تسعى إلى تسخير وسائل الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لخدمة  المجتمع الفلسطيني وقطاعاته المختلفة بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الحكومية والأكاديمية والخاصة.

 

ووافق أمس السابع عشر من مايو/أيار من كل عام اليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات تزامناً مع  الذكرى الثامنة والأربعون بعد المائة لتأسيس الاتحاد الدولي للاتصالات تحت شعار "تكنولوجيا المعلومات والاتصال لتحسين السلامة على الطرق".

 

وأشارت الوزارة في بيان لها اليوم السبت أنها تعمل بالتعاون مع وزارة النقل والمواصلات على تعزيز استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات فيما يتعلق بالسلامة المرورية وخدمة السائقين وفق الإمكانيات الفنية والمادية المتاحة لديهما.

 

وأضحت أنها  مستمرة  في اتخاذ كافة الإجراءات والتدابير التي تضمن للمجتمع الفلسطيني تسخير التكنولوجيا والاتصالات في شتى مجالات الحياة بما فيها السلامة على الطرق من خلال اتخاذ القرارات والخطط والاستراتيجيات.

 

وقالت: "نعمل بشكل دؤوب ومستمر على مساعدة الوزارات والمؤسسات المعنية على تعزيز البنية التحتية في مجال تكنولوجيا المعلومات والانترنت،  في مجالات عملها والخدمات التي تقدمها للجمهور  للوصول إلى مجتمع معلوماتي يواكب آخر التطورات".

 

وذكرت أن أوضاع السلامة المرورية تشهد مؤخراً تحسناً ملحوظاً بفضل عدة إجراءات، من بينها  تعزيز معايير تكنولوجيا المعلومات وتسخيرها لصالح التقليل من آثار الحوادث المرورية بم فيها توعية السائقين  بمخاطر استخدام الهاتف أثناء القيادة، إضافة لتركيب جهاز الرادار.

 

 

ورحبت الوزارة بقرار الاتحاد  تخصيص  احتفال هذه العام باليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات لموضوع السلامة على الطرق،  خاصة في ظل ارتفاع ضحايا حوادث الطرق التي  تقتل زهاء الآلاف وتصيب الملاين كل عام.

 

ودعت الاتحاد  لمساعدتها في تحقيق أهدافها في تسخير استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في خدمة المجتمع الفلسطيني وقطاعاته المختلفة والتدخل لرفع القيود (الإسرائيلية) التي تحول دون تطوير هذا القطاع.

 

وأبدت استعدادها للتعاون مع الاتحاد الدولي للاتصالات والمؤسسات ذات العلاقة لتطبيق شعار الاتحاد وتجسيده على ارض الواقع، إضافة إلى التعاون في مجالات أخرى تعزز قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين.

 

 

 

 

انشر عبر