شريط الأخبار

الاحتلال يُعيد استخدام رصاص روجر المحرم دوليا‏ً

08:44 - 18 تموز / مايو 2013

ترجـمة خـاصة - فلسطين اليوم

  ذكر موقع يديعوت بأن قوات الاحتلال "الإسرائيلي" استخدمت طلقات من نوع روجر ضد متظاهرين فلسطينيين كانوا يلقون الحجارة نحو سيارات للمستوطنين قرب  مخيم الجلزون قرب رام الله بالضفة المحتلة، مما أدى لإصابة خمسة فلسطينيين وتم إطلاق الأعيرة من نوع روجر بإشراف من ضابط القوة.

والجدير ذكره، فإن بندقية روجر تطلق الرصاص من نوع "توتو"؛ الممنوع استخدامه في تفريق التظاهرات.   بندقية "روجر"مزوّدة برصاص من عيار 0.22 إنش والمسمى بـ"التوتو".

وأشارت "يديعوت" إلى أنه في بداية العام 2000 كان القناصة الصهاينة يستخدمون هذه البندقية في تفريق المتظاهرين، إلا أنه بعدما تبين أنها من الممكن أن تؤدي إلى اضرار كبيرة وربما القتل، تم منع استخدامها في تفريق المتظاهرين- حسب زعمها.

الا انه وفقا لتقرير "بيتسيلم"؛ فإن الجيش عاد لاستخدام هذه البندقية في العام 2008 ما اسفر عن مقتل العديد من الفلسطينيين، وعند توجه بتسليم للنيابة العسكرية بهذا الخصوص، أفادت نيابة الاحتلال أن "الأوامر التي تنص على استخدام هذه البندقية التي تطلق هذا النوع من الرصاص هي ذات الأوامر المتعلقة بإطلاق الرصاص الحي".

يذكر أن بندقية "روجر" التي تطلق رصاصات "التوتو" تطلق الرصاصات على 3 دفعات متتابعة.

 

انشر عبر