شريط الأخبار

القدس: اعتصام تضامني مع عائلة شماسنة المهددة بالتشريد لصالح الاستيطان

09:42 - 17 تشرين أول / مايو 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

تضامن مئات الفلسطينيين ونشطاء أجانب وإسرائيليين اليوم الجمعة، مع عائلة شماسنة المقدسية المهددة بإخلاء منزلها في حي الشيخ جراح في القدس المحتلة لصالح الاستيطان.

وأنطلق المتضامنون في مسيرة جابت شوارع الحي رافعين العلم الفلسطيني ولافتات تؤكد فلسطينية القدس وترفض الاحتلال.

ونفذ المتضامنون اعتصاما أمام مبنى 'الرباعية الدولية' والقنصلية البريطانية في الشيخ جراح، وصولاً إلى منازل العائلات التي تم الاستيلاء عليها لصالح الاستيطان شرقي الحي.

وقال محمد شماسنة وهو صاحب المنزل المهدد بالإخلاء: 'إن منزل عائلته البالغ مساحته 75 مترا مربعا ويأوي 10 أفراد وتسكنه العائلة منذ العام 1964 مهدد بالإخلاء بعد خسارة العائلة القضية في محكمتي 'الصلح' و'المركزية' الإسرائيليتين، مشيراً إلى جلسة أخيرة في المحكمة 'العليا' الإسرائيلية يوم الإثنين المقبل.

وأضاف: 'نحن لا نعول على المحاكم الإسرائيلية، ولكننا نعتمد على الدعم الجماهيري والشعبي الذي يؤكد بأن قضية الاستيلاء على المنازل في حي الشيخ جراح لا تخص عائلة واحدة وإنما العديد من العائلات وانه تم منذ العام 1998 إخلاء اكثر من عائلة وتسكين حوالي 7 عائلات استيطانية في الحي بشرقه وغربه'.

من جانبها، لفتت أم نبيل الكرد صاحبة المنزل الذي تم الاستيلاء عليه في الحي لصالح الاستيطان إلى أن الجمعيات الاستيطانية استولت على منزلها ومنزل إبنها مشيرة إلى أن عائلات الغاوي وحنون وغيرها فقدت منازلها في الشيخ جراح لصالح الاستيطان.

وكان عشرات المقدسيين تضامنوا مع عائلة شماسنة بأداء صلاة الجمعة مقابل المنزل بمشاركة عدد من القوى والفعاليات الوطنية تضامناً مع العائلة المهددة بالتشرد.

وقال مسؤول ملف القدس في حركة التحرير الوطني الفلسطيني 'فتح' حاتم عبد القادر ، 'إن المستوطنين قدموا أوراقاً مزورة للمحاكم الإسرائيلية بينما قدمت عائلة شماسنة أوراقاً منذ العهد العثماني تثبت حق العائلة في منزلها.

وتابع: 'قضية الاستيلاء على المنازل في حي الشيخ جراح لا تخص عائلة شماسنة فقط وإنما العديد من العائلات المهددة بالتشريد بفعل مخططات الاحتلال وجمعياته الاستيطانية التي تعمل على تهويد القدس بكافة أحيائها وتفريغها من أهلها لإحلال المستوطنين مكانهم'.

انشر عبر