شريط الأخبار

رام الله تُحيي النكبة بالتوقف ل65 ثانية وغزة تتوحد تحت العلم الفلسطيني

01:42 - 15 تشرين أول / مايو 2013

غزة -متابعة - فلسطين اليوم

أحيا شعبنا الفلسطيني الذكرى ال65 للنكبة بسلسلة فعاليات في الضفة وغزة والشتات , فكانت الضفة على موعد مع إطلاق صفارات الإنذار والتوقف عن الحركة لمدة 65 ثانية من أمام ضريح الرئيس ياسر عرفات, في حين اقتصرت غزة على مسيرة غابت خلالها أي أعلام حزبية ووحدها العلم الفلسطيني وانتهت بتسليم مذكرة للمندوب السامي.

فبدأت فعاليات إحياء الذكرى الـ65 للنكبة برام الله ظهر اليوم، وذلك عقب انطلاق مسيرة حاشدة من أمام ضريح الشهيد ياسر عرفات، وبمشاركة مئات المواطنين باتجاه ميدان الشهيد أبو عمار وسط رام الله.,وأطلقت صفارات الإنذار إيذانا ببدء فعاليات النكبة، وتوقفت الحركة لـ65 ثانية .

وتخلل المهرجان المركزي الذي أقيم في ميدان الشهيد عرفات القاء العديد من الكلمات , حيث قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير واصل أبو يوسف، في كلمته باسم المنظمة: تمر الذكرى الـ65 للنكبة وشعبنا يؤكد تمسكه بحقه للعودة إلى دياره التي شرد منها، هذا الحق الذي لا يسقط بالتقادم باعتباره جوهر القضية الفلسطينية.

وأكد على حق الشعب الفلسطيني بالعودة إلى دياره التي شرد منها، وحسب ما كفلته الشرعية الدولية وفق القرار 194 والتعويض عن معاناته وتهجيره.

واكد ابو يوسف على أن منظمة التحرير وفصائل العمل الوطني لن تسمح بالمساس بحق العودة، وعلى أساس إستراتيجية وطنية جامعة لا بد من المضي بالتمسك بالوحدة؛ لإفشال مخطط الاحتلال وممارساته، وعدم العودة إلى المفاوضات إذا تم المساس بحقوق الشعب الفلسطيني التي قدم من اجلها الشهداء.

وأشار إلى أن منظمة التحرير وفصائل العمل الوطني ترفض أية مساومة على التبادلية او الحديث عنها، مشددا على تعزيز مقاومة الشعب واستمرارها ضد سياسة الاحتلال وممارساته واعتداءاته خاصة في القدس المحتلة والمسجد الأقصى وكنيسة القيامة، وان القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية بحاجة إلى وقفة عربية إسلامية جادة لتعزيز صمود أهل القدس وحماية المقدسات.

ففي مدينة غزة، شارك المئات في المهرجان المركزي الذي نظمته اللجنة العليا لإحياء ذكرى النكبة بمشاركة كافة الفصائل الفلسطينية وتحت مظلة العلم الفلسطيني.

فأكد زكريا الأغا، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح خلال كلمته الرئيسية , على عدم التنازل عن الثوابت الفلسطينية .

وتمنى الأغا ان تكلل حوارات القاهرة التي بدأت بالأمس بالنجاح , لإنهاء الانقسام الفلسطيني.

في حين وصف عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية الاتفاق مع حركة فتح الذي جرى في القاهرة بالأمس بالفرصة الأخيرة أمام إنهاء الانقسام الفلسطيني .

وقال:" نستبشر خيراً بما تم في القاهرة من التوافق بين حماس وفتح, داعيا الى احتضان هذة الخطوة من الجميع " لأنها تمثل وحدة الهدف والثوابت والآليات والتحرير والمقاومة .

وكانت اللجنة العليا لإحياء ذكرى النكبة أعلنت عن إقامة ثلاث فعاليات مركزية في رام الله وغزة والعاصمة اللبنانية بيروت، بمشاركة كافة القوى الوطنية والإسلامية وأبناء الشعب الفلسطيني في الشتات.
ذكرى النكبة


ذكرى النكبة


ذكرى النكبة


ذكرى النكبة


ذكرى النكبة


ذكرى النكبة


ذكرى النكبة


ذكرى النكبة



ذكرى النكبة

 

 

انشر عبر