شريط الأخبار

منتدى المعلم الفلسطيني ينظم ندوة سياسية في ذكرى النكبة

08:58 - 14 حزيران / مايو 2013

غزة - فلسطين اليوم

نظم منتدى المعلم الفلسطيني في المنطقة الوسطى اليوم الثلاثاء ندوة ثقافية بمناسبة الذكرى الـ 65 للنكبة.

و حضر الندوة التي عقدت في مقر المنتدى في مخيم النصيرات عدد من كوادر حركة الجهاد الإسلامي و حشد من المعلمين و المعلمات و المثقفين و الشعراء.

من جهته أكد الشيخ حسن حمدان، ان ذكرى النكبة تأتي دافعاً لاستنهاض الهمم و تعزيز التربية التي نخطها في مدارسنا لكي نزرع في عقول أبنائنا الطلبة حب فلسطين و حثهم على التمسك بالحق الذي لا يضيع بالتقادم.

وأشار حمدان الى أن الشعب الفلسطيني تعرض لنكبات متعددة لم تنته عند اغتصاب أرض فلسطين على يد العصابات الصهيونية و المجازر التي يندى لها الجبين، و لازال شعبنا يتعرض للنكبة تلو الأخرى على مدار 6 عقود من هذا التاريخ الممتد و لن تقف عند (قرارات دولية، الضعف الذي أصاب الأمة العربية.

و تطرق في سياق حديثه الى المحاولات التي سجلها التاريخ لاستعادة فلسطين دون ان تثمر بسبب غياب الوازع الوطني والديني في أمتنا العربية و الاسلامية، و الذي ساهم في نكبة و ضياع فلسطين.

و أشار الى أن هناك مؤامرات جديدة تحاك من قبل بعض الزعماء العرب للتخلص من عبء القضية الفلسطينية، في إشارة الى اقتراح تبادل الأراض الأخير، معتبراً ان هذه المؤامرة هي تسليم بشرعية الاحتلال، ما يعني أنهم قرروا تقديم فلسطين هدية لهذا الكيان على طبق من ذهب.

و شدد حمدان على أنه ليس هناك أي فلسطيني يريد ان يفرط بحقه في العودة الىأرض ابائه واجداده ، و ان فلسطين ارض وقف اسلامي لا يستطيع كان من كان ان يفرط او يتنازل عن حفنة تراب منها.

و استهجن حمدان هذا الاقتراح معتبرا انه اخطر من المبادرة العربية التي تنازل فيها العرب عن اكثر من ثلثي الأراضي الفلسطينية لامريكا و إسرائيل،داعياً ابناء الشعب الفلسطيني للتوحد حول خيار الجهاد و المقاومة، الحل الأكثر نجاعة لتحرير كل الأراضي الفلسطينية.

و تخلل الندوة مداخلات شعرية لكل من الشاعر حسن الأسمر و الشاعرة ايمان ابوجربوع، الذين أكدوا علىأن العودة حق مهما طال الزمن.

انشر عبر