شريط الأخبار

الدراوي: لقاء يجمع مرسي وعباس لبحث المصالحة

07:34 - 13 تموز / مايو 2013

وكالات - فلسطين اليوم


أكد رئيس مركز الدراسات الفلسطينية في القاهرة ابراهيم الدراوي، أن لقاء متوقعاً سيجمع الرئيس المصري محمد مرسي برئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الأربعاء المقبل، في القاهرة لبحث سبل إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة.

ونقلت وكالة "قدس برس" عن الدراوي قوله: "إن الرئيس محمد مرسي سيستمع إلى وجهة نظر رئيس السلطة عباس حول العقبات التي لا تزال تحول دون انجاز المصالحة، مع الأخذ بعين الاعتبار نتائج الاجتماعات المتوقعة بين وفدي حركتي "حماس" و"فتح" اليوم في القاهرة".

وقلل الدراوي من الرهان على نتائج اجتماعات اليوم بين حركتي "حماس" و"فتح" في تحقيق اختراق جوهري في مسار المصالحة، وأرجع ذلك إلى ما أسماه بـ "عمق الفجوة" الفاصلة بين الطرفين.

وقال: "لا تزال "فتح" ومعها السلطة الفلسطينية تراهن على إمكانية إحياء عملية التسوية مع الجانب الإسرائيلي على خلفية الجهود التي يقوم بها وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، بينما ترى "حماس" أن عملية التسوية أصبحت عملية عبث وإضاعة للوقت والجهد وتفريطا في الحقوق والثوابت الفلسطينية، وترى أن المصالحة إذا كان لها أن تنجح فإن المطلوب أن يتم تنفيذ ما تم التوافق بشأنه رزمة واحدة".

يذكر أن وفد "حماس" إلى مباحثات المصالحة وصل إلى القاهرة، ويضم أعضاء المكتب السياسي د. موسى أبو مرزوق ومحمد نصر والقيادي في "حماس" د. محمد الزهار وآخرين، بينما يقود وفد حركة "فتح" عضو لجنتها المركزية عزام الأحمد.
انشر عبر