شريط الأخبار

حماس تدين اللقاءات السرية بين السلطة والاحتلال وموافقة التنفيذية على التبادل

04:00 - 13 تشرين أول / مايو 2013

المتحدث باسم حماس سامي ابو زهري
المتحدث باسم حماس سامي ابو زهري

غزة - فلسطين اليوم

دانت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) استمرار اللقاءات السرية بين السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية والاحتلال "الإسرائيلي" والتي كشف النقاب عنها مؤخراً بين أمين سر المنظمة ياسر عبد ربه ورئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو.

واعتبرت المتحدث باسم الحركة سامي أبو زهري في تصريح صحفي، أن هذا الأمر يعتبر مثالاً لنهج السلطة التي لا تؤمن بالشراكة السياسية وتستمر في سياسة التنسيق والتواصل السري مع الاحتلال لفرض مزيد من التنازلات على حساب الحقوق الفلسطينية.

وفي شأن آخر، أدانت الحركة بيان اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الذي يتبنى تبادل الأراضي مع الاحتلال "الإسرائيلي"، واعتبرته استمرارا لسياسة التنازلات المجانية وشرعنة لمزيد من انهيار موقف النظام السياسي العربي وتشجيعه على التطبيع والتنازل.

ودعت المتحدث باسم الحركة إلى التوقف عمّا أسماها "هذه السياسة الأحادية والضارة بالقضية الفلسطينية".

وكانت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير وافقت على مبدأ تبادل الأراضي مع الاحتلال، مشترطة التزام "إسرائيل" أولاً بالانسحاب من الأراضي المحتلة عام 1967 بأكملها.

انشر عبر