شريط الأخبار

الشرطة تضع خطة متكاملة لتأمين البحر

الباعة المتجولون وعربات الكارو ممنوعة من دخول شاطئ غزة ..

12:47 - 13 تموز / مايو 2013

غزة - فلسطين اليوم

يعتبر ساحل البحر المتنفس الوحيد لأبناء قطاع غزة حيث يكثر الازدحام على الشاطئ في العطلة الصيفية، وكعادة الشرطة الفلسطينية فإنها تعد خطة مسبقة  للتعامل مع هذا الازدحام  وذلك لتوفير الاجواء المناسبة للمصطافين.

وقال المقدم أيوب أبو شعر الناطق الإعلامي باسم الشرطة أن غرفة عمليات الشرطة عقدت اجتماعاً   لاستقبال موسم الصيف على شاطئ البحر.

وبيّن أبو شعر خلال بيان وصل "فلسطين اليوم" أنه تم تكليف تسع إدارات من إدارات الشرطة للعمل على تأمين الساحل حيث ستقوم الشرطة البحرية  باستنفار كامل قواها يومي الخميس والجمعة،  وستكون هناك دورية راجلة  وعائمة تقوم بجولات بين المصطافين لحل أي إشكاليات تحدث بين المواطنين .

وتابع حديثه سيكون من مهام الشرطة البحرية أيضاً تسهيل حركة السير أمام بوابة الميناء بالتعاون مع شرطة المرور كذلك متابعة توافد المصطافين والاستعانة بالمباحث في حال حدوث أي مخالفة.

وأكد أن الإدارة العامة لشرطة المرور ستقوم باستنفار كامل  لقواتها يومي الخميس والجمعة، و ستنتشر على عدة مفترقات ( دوار أبو حصيرة - مفرق الشيخ عجلين – الشاليهات – مفترق ال17 – النادي البحري -  مفرق الشيخ عجلين – مسجد الشيخ عجلين).

 ولفت ابو شعر أن شرطة المرور ستتابع الدراجات النارية التي تقوم بأعمال بهلوانية على الطريق، وستعمل على تسهيل حركة  السير بالقرب من المنتزهات  والملاهي التي تشكل ازدحامات مرورية بالاضافة الى منع سيرها على الخط الساحلي يومي الخميس والجمعة من كل اسبوع.

ومضى يقول أن شرطة البلديات ستكون مهمتها الرئيسة هي توفير دورية متحركة على مدار الساعة لمتابعة الباعة المتجولين والثابتين ومنعهم من عرقلة حركة السير، وكذلك متابعة الباعة المتواجدين على بوابة المنتزهات، ومتابعة ترخيص الاستراحات وإزالة التعديات  بالتنسيق مع البلدية .

ونوه المقدم أيوب إلى أن الدوريات والنجدة ستقوم بفرز دوريتين وهما دورية الدحدوح تعمل على تسهيل حركة السير على مدار الساعة ، ودورية  دوار أبو حصيرة ستسهل حركة السير أمام الصالات وتتابع السيارات والباصات التي تعرقل وتصطف في وسط الطريق .

وأضاف أن الخيالة ستنتشر على شاطئ البحر وتقوم بمتابعة الحيوانات التي تغتسل داخل البحر ، وتمنع تأجير الحيوانات بين المصطافين ، أما بخصوص شرطة المحافظة  فستكون مهمتها استغلال خطة بسط السيطرة في منطقة الرمال بدورية مشتركة متحركة، مع إبقاء دورية من منطقة الاختصاص على جاهزية كاملة وعلى مدار الساعة للقبض على  المخالفين .

فيما ستعمل المباحث  العامة على مساعدة الشرطة البحرية  داخل الميناء للحفاظ على الأمن العام ،و متابعة أصحاب الاستراحات والكافيتريات  وذلك بالتنسيق مع البلدية ، ومتابعة وتوجيه أصحاب المنتزهات والملاهي العامة والخاصة .

وأكد أبو شعر أنه ستكون هناك دائرة متابعة ميدانية  تتولى أمر العمليات ومدى التزام القوات بتأدية مهامها على أكمل وجه ،تشرف عليها إدارة العمليات المركزية للتنسيق بين القوات المشاركة والمتابعة مع القيادة بكل ما هو جديد وطارئ  وسيقوم  المكتب الإعلامي للشرطة بحملة إعلامية  توعوية للمواطنين ، وتغطية عمل القوات المشاركة في تأمين الساحل .

 ونوه إلى أنه سيتم وضع خطة من قبل المحافظات  في الشمال والوسطى وخان يونس ورفح لتسهيل حركة المصطافين  على طول الساحل .

وشدد على أنه سيتم منع الباعة المتجولين والعربات التي يجرها حيوان من النزول إلى الشاطئ ، ومنع الدرجات النارية والتكتك من السير على الساحل يومي الخميس والجمعة  ، وسنعمل على تسهيل حركة المواطنين ، وسيتم تكليف العمليات المركزية بالتواصل مع المراكز المختصة في حال وجود تائهين .

وفي نهاية حديثه قال المقدم أيوب أبو شعر أنه تم التأكيد على ضباط وضباط صف وعناصر الشرطة بضرورة المعاملة الحسنة مع الجمهور وسعة الصدر ، والتعامل بالأخلاق الإسلامية ، من أجل أن يستمتع أبناء شعبنا بأوقاتهم . 

انشر عبر