شريط الأخبار

محطة توليد الكهرباء بغزة مهددة بالتوقف مجدداً

07:44 - 07 تشرين أول / مايو 2013

غزة - فلسطين اليوم

أعلنت محطة توليد الكهرباء الوحيدة في قطاع غزة بأنها قد تتوقف عن العمل في المرحلة المقبلة لعدم دفع وزارة المالية برام الله المستحقات المالية لشركة "سيمنز" المسؤولة عن أعمال الصيانة اللازمة لتشغيل المحطة، ولكي تتمكن المحطة من مضاعفة قدرتها الإنتاجية خلال فترة الصيف وتشغيل جميع مولداتها.
وحذر الرئيس التنفيذي لشركة كهرباء فلسطين المهندس وليد سعد صايل في تصريح صحافي، اليوم الثلاثاء، من توقف المحطة بسبب عدم تسديد وزارة المالية مبلغ 9 ملايين دولار لشركة "سيمنز" لإتمام أعمال وتجهيزات الصيانة الدورية للمحطة التي تحتاج الى ذلك، "ولاسيما أننا مقبلون على فصل الصيف الذي تزداد فيه الأحمال على المحطة".
وحمل صايل المسؤولية لسلطة الطاقة برام الله، حيث أن للمحطة مستحقات ماليه بقيمة 44 مليون دولار، مشيراً إلى أن شركة كهرباء فلسطين أرسلت رسائل بالخصوص لكافة الجهات المعنية للقيام بواجبهم وما هو مطلوب ازاء استمرار تشغيل المحطة لتفادي هذه الأزمة المرشحة للتفاقم.
وأضاف "ما زالت وزارة المالية برام الله لا تلتزم بدفع المستحقات المالية الدورية ولا تلك الشهرية التي تخصم من رواتب الموظفين لتسديد دفعات شركة التوليد لتتمكن من أعمال الصيانة، مما عطل برنامج الصيانة المتفق عليه والذي سيؤدي الى توقف باقي المولدات في المحطة عن العمل .
كما حمل صايل المسؤولية لسلطة الطاقة وشركة التوزيع في غزة، وذلك بالتقصير في التنسيق لتنظيم عمليات دفع المستحقات الشهرية، وتوفير الوقود اللازم حتى تتمكن محطة الكهرباء من القيام بمسؤولياتها .
وحث صايل الأطراف المسئولة في الضفة وغزة على التعاون والعمل على حل هذه الأزمة وإنقاذ الوضع بما يكفل تجنيب المحطة الاضطرار إلى وقف تشغيلها، ولإنقاذ هذا الوضع الذي ينذر حال عدم معالجته بتفاقم أزمة انقطاع الكهرباء بشكل غير مسبوق هذا الصيف مما سيزيد معاناة المواطنين، محذرا بأن الشركة ستقدم في نهاية المطاف على تحديد الجهات المقصرة والمسؤولة عن القيام بما هو مطلوب لاستمرار عمل المحطة.

انشر عبر