شريط الأخبار

كيري يُعد لتقديم رزمة اقتراحات الشهر المقبل لاستئناف المفاوضات

08:41 - 06 تشرين أول / مايو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

كشفت مصادر ديبلوماسية غربية لـ «الحياة» أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري يعد لتقديم رزمة اقتراحات لإعادة الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي إلى طاولة المفاوضات.

ورجحت أن يقدم هذه الاقتراحات منتصف الشهر المقبل، وهو ما يزيد عن مهلة الأسابيع العشرة التي طلبها، والتي تنتهي في 23 الشهر الجاري.

وقالت المصادر إن الرزمة الجاري إعدادها عبر اتصالات مع الجانبين ومع جهات غربية، تشمل خطوات سياسية واقتصادية وأمنية تراعي مصالح الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي، مضيفة أن الأساس السياسي الجاري بحثه هو الشروع في مفاوضات نهائية في ملفي الحدود والأمن. ويعمل كيري على محاولة الحصول على شكل من أشكال تجميد البناء الاستيطاني في الضفة الغربية، وهو ما يواجه مشكلة كبيرة في شأنه مع الجانب الإسرائيلي.

ومن الخطوات الاقتصادية الجاري العمل على إعدادها، السماح للسلطة الفلسطينية بإقامة مشاريع في المنطقة «ج» الواقعة تحت السيطرة الأمنية والمدنية الإسرائيلية، والتي تساوي 60 في المئة من مساحة الضفة، إضافة إلى تقديم مساعدات أميركية لتنشيط الاقتصاد الفلسطيني الذي يعاني من ركود. وفي الجانب الأمني، يعكف الوزير على إعداد رزمة اقتراحات.

وقال مسؤول فلسطيني رفيع إن فرص نجاح أي مفاوضات مع الحكومة الإسرائيلية قريبة من الصفر بسبب الطابع اليميني المتطرف للحكومة الإسرائيلية بقيادة بنيامين نتانياهو. وأضاف لـ «الحياة»: «ربما ينجح كيري بعد وقت ما بإعادة الطرفين إلى طاولة المفاوضات، لكن فرص حدوث تقدم في هذه المفاوضات قريبة من الصفر». وتابع: «التوقعات أن كيري، إما أن يخفق، أو أن ينجح في استئناف المفاوضات، لكن التوقعات في شأن حدوث تقدم في هذه المفاوضات ضئيلة جداً».

انشر عبر