شريط الأخبار

محلل سياسي:القصف على سوريا يعني أننا مقبلون على صيف ساخن

11:43 - 05 حزيران / مايو 2013

غزة (خـاص) - فلسطين اليوم

للمرة الثانية على التوالي، أغارت الطائرات "الإسرائيلية" على سوريا، بقصف مركز للبحوث العلمية الواقع شمالي دمشق، حيث أعلنت "إسرائيل" عن حالة التأهب القصوى على الحدود مع لبنان وسوريا.

والقصف "الإسرائيلي" على سوريا يأتي بالتزامن مع تهديداته المتواصلة للهجوم على قطاع غزة يماثل معركة السماء الزرقاء، وبتصعيد يومي على مدن الضفة المحتلة، وهو ما يدفع للسؤال حول تداعيات الهجوم "الإسرائيلي" على سوريا بدعم أمريكي على القضية الفلسطينية.

الكاتب والمحلل السياسي طلال عوكل رأى أن القصف الصهيوني على سوريا ليس الأول، ولكنه الأخطر لأنه يصل لدمشق، مبيناً أن ذلك يعني أن المبرر لم يعد يتعلق بأسلحة كيميائية أو حزب الله، فالحديث أصبح سياسياً.

وقال عوكل في حديث لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية": إن اللوحة التي تتصرف بها "إسرائيل" والتي تتمثل في تهديدات ضد قطاع غزة، وتصعيد متواصل في الضفة المحتلة، تعني أننا مقبلون على صيف ساخن".

وأشار إلى الوضع العربي القائم حيث تفكك أوضاعه الداخلية، وهبوط السقف العربي، والشراكة الأمريكية و"الإسرائيلية" بشكل عملي، وزيادة تطلعات "إسرائيل" لتوسيع نفوذها في المنطقة، الأمر الذي يطيح بالأوهام بشأن عملية سلام بالمنطقة، واستحصال الحقوق الفلسطينية.   

وتوقع الكاتب والمحلل السياسي، أن يستمر التصعيد المتدرج لمحاولة شراء ردود فعل فلسطينية، لخلق مبررات لتدخل أمريكي في المنطقة.

وعن الوضع الفلسطيني ومواجهة ذلك، جدد عوكل تأكيده أن المدخل الأهم هو المصالحة الفلسطينية وعدم إعطاء "إسرائيل" ذرائع باستمرار تصعيدها وعدوانها، وذرائع للعرب بهبوط سقف المطالب، وضعف الخطاب الفلسطيني.

انشر عبر