شريط الأخبار

14 اسيرا مريضا في سجن عسقلان

07:37 - 04 حزيران / مايو 2013

الضفة الغربية - فلسطين اليوم

قال ممثل أسرى سجن عسقلان الاسير ناصر أبو حميد، إن 14 حالة مرضية متواجدة في السجن تحتاج لمتابعة طبية وعلاج.

وأشار أبو حميد لمحامي وزارة الأسرى كريم عجوة الذي زاره، امس، إلى أن حالة قلق تسود أوساط الأسرى بسبب اكتشاف أمراض في أجسامهم وتفاقمها بسبب قلة العلاج والفحوصات اللازمة لهم.

وأضاف أن إدارة السجون تماطل في إدخال أطباء من الخارج، وأن معظم المرضى يرفضون الذهاب للعلاج في مستشفى الرملة بسبب عدم وجود عناية صحية فيه، إضافة إلى المشاق الكبيرة خلال نقلهم في سيارة البوسطة بحيث أصبحوا يفضلون المرض على العلاج.

وأوضح أبو حميد أن الاسرى المرضى في السجن هم، محمد براش يعاني من صعوبة بالسمع وبتر في رجله اليسرى، وبحاجة إلى تركيب طرف صناعي وكذلك يعاني من عدم وضوح في الرؤية وبحاجة إلى زراعة قرنية بالعين اليسرى.

وأضاف "الاسير نعيم شوامرة، يعاني من أورام بالحنجرة وهبوط بالوزن وتعب شديد، والاسير عبد الرحيم أبو هولي يعاني من مشاكل في القلب، والاسير محمد داوود يعاني من مشاكل صحية بالأسنان وضغط الدم والصدفية وحساسية الدم".

وتابع "الاسير فؤاد الشوبكي مصاب بالبواسير وارتفاع ضغط الدم وهو كبير بالسن، والاسير شريف ناجي مريض بضغط الدم ومشاكل بالمعدة، والاسير شادي موسى يعاني من ارتفاع ضغط الدم ومشاكل في القلب وإصابات بالرصاص، والاسير أحمد الجعافرة يعاني من ارتفاع السكري وضغط الدم وآلام في القلب، والاسير أحمد شحادة يعاني من ارتفاع الضغط والسكري، والاسير منتصر أبو غليون يعاني من مشاكل في عينيه".

وأوضح أن الاسير "سامر أبو الليل يعاني من مشاكل في القلب وارتفاع ضغط الدم، واحمد الداموني يعاني من مشاكل بالقلب وارتفاع الضغط، وعثمان يونس يعاني من بتر في أصابع يده اليسرى ومشاكل في المعدة والأمعاء، ويوسف النواجعة يعاني من إعاقة بسبب إصابات بالرصاص".

انشر عبر