شريط الأخبار

هآارتس تؤكد مجدداً فشل القبة الحديدية في تحقيق الأمن لإسرائيل

05:38 - 04 تموز / مايو 2013

غزة - فلسطين اليوم

نشرت صحيفة هآارتس العبرية، تقريرا مطولا عن عمل بطاريات القبة الحديدية منذ بداية نشرها داخل المناطق "الإسرائيلية" بهدف اعتراض صواريخ المقاومة الفلسطينية. وأكدت أن القبة الفولاذية منذ نشأتها هي مجرد أساطير ولم تحقق الهدف المنشود والتي وضعت من أجلها رغم تكلفتها المالية الباهضة.

واعتبرت الصحيفة في تقرير للصحافي رؤوبين بدهتسور، أن تأثير أداء القبة الحديدية في عملية عامود السحاب الأخيرة كانت مجرد "سلسلة أساطير" وخاصةً بعد الوصول لمعطيات عن عمل المنظومة وأنه لم يحصل أي تغيير في أعداد القتلى جراء الهجمات الصاروخية قبل استخدام القبة الحديدية وبعد نشرها.

وقالت الصحيفة "في 2008 كانت عمليات إطلاق القذائف من غزة قياسية وبلغت 2048 قذيفة، ولم تكن القبة الحديدية موجودة وبلغ عدد القتلى في تلك السنة 5 إسرائيليين، ومنذ عام 2001 حتى عام 2007، أُطلق من غزة 2383 قذيفة وبلغ عدد القتلى خلال تلك الأعوام 10 فقط، فيما بلغ عدد الصواريخ التي أطلقت خلال عملية عامود السحاب 1354 قذيفة من بينها 479 قذيفة سقطت على مناطق مأهولة وقد قتل فيها 6 إسرائيليين فقط".

وأضافت أن "مزاعم الجهات الأمنية أن القبة الحديدية تنقذ الإسرائيليين امتحان ضعيف، وما ينقذهم دخولهم السريع إلى الملاجئ أو المناطق المحصنة، وليس عمليات اعتراض القبة للصواريخ والنتائج متشابهة مع القبة الحديدية أو بغيرها".

وتتابع "إن المعطيات التي نشرها الجيش الإسرائيلي حول نجاح القبة الحديدية في اعتراض 421 قذيفة صاروخية من 479 قذيفة أطلقت على مناطق مأهولة خلال عملية عامود السحاب، معطيات لم تؤكد على الأرض وأن هناك معطيات للشرطة بالمنطقة الجنوبية تفيد أن خبراء الألغام فككوا 109 من القذائف الصاروخية التي سقطت في مناطق مأهولة .. فيما كانت معطيات الجيش تقول إنه فقط سقط 109 بمناطق مأهولة بالجنوب دون أن نضيف إليها الصواريخ التي أصابت المنطقة الوسطى .. أي أن العدد الحقيقي للقذائف التي أصابت مناطق مأهولة التي دافعت القبة الحديدية عنها هو ضعف ما أبلغ عنه الجيش على الأقل ويتبين هنا أن نسب نجاح القبة بعيدة كثيرا عن 90%".

وبينت المعطيات الإسرائيلية أن الجيش الإسرائيلي قال إنه في السابع عشر من تشرين الثاني 2012، سقطت 33 قذيفة بمناطق مأهولة وبعد يومين قيل أن 37 قذيفة سقطت ولكن من خلال ما سجل في وسائل الإعلام أن 25 إصابة مباشرة لقذائف صاروخية أصابت مناطق مأهولة في عسقلان وأسدود وسديروت وبئر السبع.

وأضافت هآارتس "هناك علامات استفهام أخرى .. فبالنظر لضريبة الأملاك والأضرار التي تم حصرها قد بلغت 3165 أي أنه إذا كانت قد سقطت 58 قذيفة فقط في مناطق مأهولة فإن الحديث يكون عن 55 قذيفة سقطت بالجنوب، وفي عملية الرصاص المصبوب كان الحديث عن 1883 حالة لأضرار حصرت بسبب إصابة 255 قذيفة صاروخية أي بنسبة 7,4 عن كل قذيفة".

انشر عبر