شريط الأخبار

منتدى الإعلاميين يدين حكم الاحتلال على الصحفي طارق ابو زيد

07:54 - 03 حزيران / مايو 2013

غزة - فلسطين اليوم

ادان منتدى الإعلاميين الفلسطينيين، الحكم الذي أصدرته محكمة سالم العسكرية التابعة لقوات الاحتلال على مراسل قناة الأقصى الفضائية في نابلس طارق أبو زيد بالسجن ثلاثة أشهر ويوم وغرامة مالية 2000 شيكل بتهمة المشاركة بمسيرة كان يعمل على تغطيتها.

وادان منتد الاعلاميين في بيان له اصابة الصحفي عارف تفاحة بجراح متوسطة في الرأس من قنبلة غاز اسرائيلية اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الاسرائيلي لمسيرة قرية كفر قدوم الاسبوعية احتجاجا على استمرار الاحتلال بإغلاق الشارع الرئيسي منذ سنوات.

وقال ووفق محامي التضامن فارس أبو حسن، فإن محكمة الاحتلال التي انعقدت الخميس الموافق 2/5/2013، أسقطت عن أبو زيد تهمة إلقاء الحجارة على الجنود التي وجهتها لها في الأيام الأولى لاعتقاله، وأدانته بتهمة المشاركة في مسيرة مناهضة للاحتلال.

وكان الزميل أبو زيد تعرض للاعتقال من قبل قوات الاحتلال بتاريخ 7/3/2013 خلال تغطيته لمسيرة خرجت في قرية كفر قدوم قضاء قلقيلية، شمال الضفة الغربية المحتلة.

ورأى المنتدى أن الحكم على هذه التهمة محاولة ستبوء بالفشل من الاحتلال لمنع الصحافيين من المشاركة في تغطية المسيرات الشعبية والسلمية المناهضة للاحتلال والاستيطاني، لأن تغطيتهم باتت تؤذي الاحتلال وتكشف وجهه الإجرامي أمام الرأي العام الدولي عندما يستخدم القوة المفرطة أمام حركة شعبية سلمية منادية بالحقوق.

واضاف ان هذا الحكم امتداد لسياسة الاحتلال الممنهجة في  استهداف الطواقم الصحفية خلال تغطيتها لجرائم الاحتلال والمستوطنين، حيث تضمنت هذه السياسة إلى جانب الاعتقال المنع من العمل أو الاعتداء والاستهداف المباشر.

وستغرب منتدى الإعلاميين استمرار صمت المنظمات الدولية المعنية بشؤون الصحفيين، مثل الاتحاد لدولي للصحفيين، ومراسلون بلا حدود وغيرها من المؤسسات التي دأبت على تصدير مواقف هنا وهناك، فيما تصمت على جريمة استهداف الصحفي الفلسطيني.

إعتبر الصمت على هذه الجرائم جزء من المشاركة في المسئولية عن استهداف الصحفيين الفلسطينيين، وأضاف نرى أنه آن الأوان لبدء تحرك جاد لملاحقة الحكومة الإسرائيلية في ساحات القضاء الدولي على خلفية حربها المفتوحة ضد الصحفي الفلسطيني وحرية الرأي بشكل عام.

انشر عبر