شريط الأخبار

تهجير نحو 1000 مواطن من منازلهم في الأغوار

08:31 - 30 تموز / أبريل 2013

رام الله - فلسطين اليوم

اجبر نحو 1000 مواطن من منطقة الاغوار الشمالية، الليلة الماضية، على ترك منازلهم بالقوة، بسبب المناورات العسكرية الاسرائيلية.

وقال عارف دراغمة رئيس مجلس وادي المالح والمضارب الرعوية، ان قرابة مائة عائلة أجبرت على إخلاء مساكنها، بقرار عسكري اسرائيلي مكتوب صدر منذ ايام.

وأشار دراغمة، الى ان مضارب رعوية تنتشر من حاجز الحمرا حتى خربة الحمة شمالا أفرغت تماما من السكان، فيما أخليت ايضا آلاف من رؤوس الأغنام.

واشار شهود عيان، الى ان الرعاة وعائلاتهم اضطروا الى استخدام الجرارات الزراعية عندما تركوا منازلهم، وتموضعوا في مناطق مختلفة بعيدا عن مرابض المدفعية.

ويشارك في المناورات العسكرية الاسرائيلية، مئات من الاليات المصفحة والمدفعية والاف الجنود، حسبما ذكر شهود من المنطقة.

وقال دراغمة، ان حملة التهجير الجديدة هي الأوسع، بعد عمليات مشابهة خلال الاشهر الماضية. ويضطر الرعاة غالبا بالنأي بانفسهم عن المناطق التي تجري فيها التدريبات العسكرية الاسرائيلية.

ويخشى سكان المناطق من اشتعال النيران في الجبال والمراعي، مثل مرات سابقة، ادت المناورات العسكرية بالذخيرة الحية الى تدمير الاف الدونمات في المراعي.

واغلقت قبل قليل قوات الاحتلال مناطق الأغوار الشمالية، ومنعت الدخول او الخروج منها. وقال شهود ان حاجز تياسير اغلق في وجه المركبات وقطعت الطرق التي تربط المضارب بعضها ببعض.

وفي خبر ان اصوات تفجيرات ضخمة تسمع في القرى والبلدات ومدينة طوباس الواقعة  في محيط الاغوار.

وقالت شاهدة عيان من طوباس ' اسمع اصوات تفجيرات من هنا من المنزل في طوباس'. ومن المتوقع ان تستمر المناورات وهي الاوسع حتى مساء اليوم

انشر عبر