شريط الأخبار

سرايا القدس : فصائل المقاومة بغزة على أهبة الاستعداد لأي تصعيد إسرائيلي

02:33 - 29 حزيران / أبريل 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكدت سرايا القدس الذراع المسلح لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم أنها وفصائل المقاومة على أهبة الاستعداد والجاهزية المطلقة لأي تصعيد إسرائيلي متوقع ضد قطاع غزة فى المرحلة المقبلة.
وقال أبواحمد الناطق الرسمي للسرايا في تصريحات لمراسل وكالة أنباء للشرق الأوسط بغزة :" إن فصيله يعد دراسة تقييم عام للعدوان الإسرائيلي الجديد على غزة وسيكون للسرايا كلمة أخرى في الوقت المناسب.
وشدد أبو احمد على أن سرايا القدس مازال في جعبتها الكثير من الأوراق النوعية التي لم تستخدمها بعد..و قال : "نحذر العدو من تنفيذ تهديداته ضد قطاع غزة، لان المعركة القادمة بالنسبة للمقاومة ستكون مختلفة عن سابقتها وسيكون فيها مفاجآت أقوى من الحرب التي وقعت في نوفمبر الماضي".
و كانت مقاتلات إسرائيلية أغارت فجر أمس على موقعين في جنوب قطاع غزة من بينها موقع "بركان "التابع للسرايا دون الإبلاغ عن اصايات.
وأوضح أبواحمد في تصريحاته أن الغارات الإسرائيلية الجديدة على قطاع غزة تأتي في سياق الخروقات الإسرائيلية المتواصلة في قطاع غزة برا وبحرا وجوا .
وحول تهديد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم برد شديد قال " نحن في سرايا القدس نأخذ تهديدات العدو بشن حرب جديدة على قطاع غزة على محمل الجد"
وكان نتنياهو قد هدد اليوم برد شديد على استمرار سقوط الصواريخ على المناطق المحاذية لقطاع غزة، مؤكدا أن حكومته ستتخذ كافة الإجراءات لحماية أمن الإسرائيليين في الشمال والجنوب ،مضيفا "لن نسمح بهذا الأمر، وسنرد بقوة وبشدة، اتخذنا كافة الإجراءات الأمنية اللازمة بهذا الصدد في الشمال والجنوب.
واشار الناطق الرسمي للسرايا إلى أن المقاومة بغزة على إدراك تام بأن العدو يحاول جر قطاع غزة إلى تصعيد جديد لسعى الحكومة الإسرائيلية نيل ثقتها واثبات قدرتها..و ذلك على حساب الدم الفلسطيني، مضيفا " المقاومة التي أجبرت باراك وغيره على تقديم استقالته بعد انتصار غزة في الحرب الأخيرة سوف تجبر من بعده على ذلك ".
ورأى أبو احمد أن التهديدات التي يطلقها قادة الاحتلال بين الحين والأخر تأتي في سياق التخبط، والأزمة التي تشهدها الجبهة الداخلية الإسرائيلية في ظل التحديات التي تشهدها المنطقة وخاصة من قبل جبهات المقاومة.

انشر عبر