شريط الأخبار

الداخلية المصرية تنفي تسليم قيادي من الإخوان تسجيلات سرية جرت بين حماس والجماعة

04:26 - 28 حزيران / أبريل 2013

القاهرة - فلسطين اليوم

أكدت وزارة الداخلية، أن ما نشرته إحدى الصحف من تفريغ لمحتويات تسجيلات زعمت أنها محادثات بين قيادات بجماعة الإخوان المسلمين وحركة حماس، سلمها اللواء رئيس قطاع الأمن الوطني لأحد قيادات الجماعة الإخوان المسلمين، عارٍ تماماً عن الصحة جملةً وتفصيلاً.

وقالت الوزارة في بيان لها، إن اللواء خالد ثروت، رئيس قطاع الأمن الوطني لم يقم بتسليم أي من قيادات جماعة الإخوان المسلمين أو غيره أية أوراق أو تسجيلات أو معلومات حول موضوع النشر أو أي موضوع آخر يتعلق بعمل القطاع وأن المعلومات التي تتوافر لدى قطاع الأمن الوطني حول أي موضوع تتسم بدرجة من درجات السرية لا يتم تداولها إلا من خلال القنوات الشرعية التي ينظمها القانون.

وأضاف البيان، أنه بالرغم من قيام الوزارة بإصدار بيان بتاريخ 25 أبريل الجاري تناول نفي ما نشرته الصحيفة بموقعها الإلكتروني بذات التاريخ حول ذات الموضوع، إلا أن هناك إصرار واضح من الصحيفة للزج بالمؤسسة الأمنية ضمن فعاليات المعادلة السياسية والتي أكدت الوزارة دوماً عدم ضلوع أجهزتها فيها، وتحتفظ الوزارة بحقها في اتخاذ الإجراءات القانونية المتبعة في هذا الشأن.

وأكدت الوزارة في ختام بيانها، احترامها لحرية التعبير والرأي الملتزمة بالأطر والضوابط القانونية.

انشر عبر