شريط الأخبار

بسبب تدريبات عسكرية للاحتلال

الاحتلال يغلق مدارس ويفرغ مئة بيت لاحتلال لبنان

08:43 - 28 تشرين أول / أبريل 2013

رام الله - فلسطين اليوم

منع جيش الاحتلال الاسرائيلي طلاب مدارس منطقة "وادي بزيق" في الاغوار المحتلة، من التوجه الى المدارس ودعا سكان مئة بيت الى اخلاء منازلهم من اجل اجراء مناورة عسكرية، تعتبر الاكبر التي تجرى في منطقة الغور وتحاكي سيناريو احتلال بلدة لبنانية.

وكان الجيش قد ابلغ، يوم الاربعاء الاخير، مئة عائلة في الاغوار الشمالية بمغادرة بيوتهم، قبل صباح الاحد، لاجراء المناورة العسكرية ووصل منذ مساء امس مئات الجنود الاسرائيليين وارتال من المدرعات والمعدات العسكرية الى المنطقة، التي خصصت لاجراء التدريبات  لينطلقوا في مناورتهم منذ الصباح الباكر.

ومنذ بدء المناورة يستخدم الجيش النيران الحية وساحات البيوت الفلسطينية، حيث يتمركز الجنود فيها لاجراء التدريبات اذ يرى الجيش في وضعية البيوت وجغرافية المنطقة شبيهة ببلدات جنوب لبنان.

ويثير الوضع رعبا لدى الاهالي، الذين رفض الكثير منهم مغادرة المنطقة. وحذر رئيس مجلس محلي وادي المالح، عارف دراغمة، من مخاطر هذه المناورة وما تعرضه من خطر على حياة السكان في اعقاب استخدام النيران الحية بالقرب من البيوت وتواجد عشرات الجنود في ساحاتها.

واشار دراغمة الى ان الجيش استهدفت الرعاة في أكثر من تجمع، على امتداد مناطق وادي المالح الواسع

انشر عبر