شريط الأخبار

الاحتلال يدرس اغلاق وحدات عسكرية في الجبهة الداخلية بسبب نقص الجنود

07:30 - 25 تموز / أبريل 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

يفكر  جيش الاحتلال هذه الأيام وبسبب النقص في الجنود القتاليين بإغلاق وحدات عسكرية ضمن الجبهة الداخلية وتحويل أفرادها للخدمة بالوحدات القتالية، حسب ما أوردته اليوم الخميس صحيفة "معاريف" العبرية.
ونقلت الصحيفة عن مصدر عسكري رفيع في قسم القوى البرية التابعة للجيش قولها يوم أمس" إذا لم ننجح برفع وتيرة التجنيد وزيادة عدد المجندين سنبحث بإمكانية تعويم القوى البشرية ونقل أفراد من مواقع مختلفة وتحويلهم للخدمة في الوحدات المحاربة".
وأضاف المصدر العسكري الذي كان يعقب على تدني مستويات التجنيد وانخفاض عدد المجندين الجدد " الجيش يعارض بشدة تقليص فترة الخدمة الإلزامية كما تقترحه المالية وذلك على ضوء تراجع عدد المجندين الجدد ويرى بايجابية ضرورة زيادة عدد المتدينين والنساء لفرع نسبة التجنيد وتوفير القوى البشرية اللازمة".
ووفقا لتقرير صحفي نشرته "معاريف" أمس وجد الجيش الإسرائيلي ولأول مرة منذ سنوات طويلة صعوبة كبيرة بتجنيد العدد المطلوب للوحدات العسكرية المختلفة خاصة الوحدات المحاربة ضمن دورة التجنيد التي بدأت آذار الماضي.

انشر عبر