شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي تستقبل جبهة العمل الإسلامي ودعوة الى توحيد المعركة ضد إسرائيل

10:17 - 24 حزيران / أبريل 2013

بيروت - فلسطين اليوم

استقبل ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان، الحاج أبو عماد الرفاعي، وفداً من جبهة العمل الإسلامي ضم فضيلة الشيخ بلال شعبان، وفضيلة الشيخ غازي حنيني، وفضيلة الشيخ هاشم منقارة، وفضيلة الشيخ زهير جعيد، والحاج عبد الله ترياقي.

وفي تصريح له عقب اللقاء، أكد فضيلة الشيخ بلال شعبان على أهمية التواصل مع كافة القيادات الفلسطينية، وتوحيد الجهود نحو العدو الصهيوني وضد كل أعداء الأمة، مشدداً على ضرورة تفعيل التضامن مع الأسرى الفلسطينيين في سجون العدو، ومؤكداً أن فلسطين ستبقى هي بوصلة الجهاد والمقاومة. كما طالب شعبان الحكومة اللبنانية القادمة بالإسراع في إقرار حقوق الفلسطينيين، وضرورة إيلاء الظروف الاجتماعية والإنسانية الضاغطة للشعب الفلسطيني في لبنان الأولوية التي تستحق، بعد عقود طويلة من الحرمان.

من جانبه، أكد الرفاعي أن الشعب الفلسطيني في لبنان سيبقى عامل استقرار، ولن ينجر وراء كل محاولات الزج به في أتون الصراعات الطائفية والمذهبية، مشدداً على أن قضية فلسطين هي قضية العرب والمسلمين المركزية، حيث يسعى العدو الصهيوني الى استغلال الصراعات في المنطقة بهدف تصفيتها، لأن كيانه المصطنع لا يعيش إلا في بيئة مضطربة، على حساب دماء شعوب المنطقة. ودعا الرفاعي كافة القوى والأحزاب في الأمة الى توجيه بوصلتها باتجاه فلسطين ومقاومة العدو الصهيوني، بوصفه العدو الذي يدنس المقدسات الإسلامية والمسيحية، ويعيث في الأرض فساداً، خدمة لمشروع غربي استعماري تقوده الإدارة الأميركية.

انشر عبر