شريط الأخبار

وزير الاقتصاد: بدائل لبعض السلع التي طرأ عليها إرتفاع في الأسعار

09:33 - 20 تشرين أول / أبريل 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أكد وزير الاقتصاد الوطني في الحكومة الفلسطينية علاء الرفاتي، أن وزارته تعمل بكل طاقتها لتوفير جميع الاحتياجات اليومية للمواطن الفلسطيني بأسعار تتناسب مع الظروف الاقتصادية التي يعيشها قطاع غزة، مشيراً إلى أن وزارته تراقب الأسعار بشكل لحظي وأزمة إرتفاع الأسعار في طريقها إلى الحل.

وقال الوزير الرفاتي في تصريح لصحيفة فلسطين:" إن وزارته التي يتقلد زمام المسئولية فيها، تعمل على حفظ التوازن في الأسعار من خلالها مراعتها لظروف التجار والوضع الاقتصادي للمواطن الغزي، مشدداً على أن وزارته عملت على إيجاد بدائل لبعض السلع التي طرأ عليها إرتفاع في الأسعار بالآونة الأخيرة.
واشتكى مواطنون غزيون في الآونة الأخيرة من إرتفاع أسعار بعض الخضروات بالإضافة إلى الارتفاع الحاد بأسعار الدواجن على نحو غير مسبوق ولم يعتاد عليه أهالي قطاع غزة.
وأوضح أن الوزارة سمحت للتجار بإستيراد بعض أنواع الخضروات مثل الطماطم في محاولة جادة منها لخفض أسعارها في السوق المحلي، مشيراً إلى أن الخضروات مرتفعة السعر هي موسمية ولا يوجد منها كميات للعرض في السوق بمقابل إزدياد الطلب عليها الأمر الذي يرفع أسعارها.

انشر عبر