شريط الأخبار

الدبيك: العلم لا يمكنه تحديد موعد و قوة الزلزال

02:52 - 20 تموز / أبريل 2013

رام الله - فلسطين اليوم

أوضح مدير مركز التخطيط الحضري والحد من مخاطر الكوارث، وحدة علوم الأرض وهندسة الزلازل في جامعة النجاح الوطنية د. جلال الدبيك، اليوم السبت، أنه لا يمكن للعلم أن يحدد الوقت (اليوم أو الساعة أو الشهر أو السنة) الذي سيحصل فيه الزلزال، ولا قوته.

جاء تعقيب الدبيك ردا على خبر نقلته وسائل الإعلام مؤخرا ومنقول حسب المصادر الصحفية عن الوكالة الأميركية للمسح الجيولوجيUSGS ويفيد (بأن زلزالا مدمرا سيحصل خلال الفترة الواقعة بين 25-30 نيسان من هذا العام، وبأنه سيكون مدمرا وقد تصل قوته إلى عشر درجات حسب مقياس ريختـر).

وأوضح الدبيك أن درجة الزلازل التي ذكرها التقرير غير واقعية وغير منطقية، وأن هذا الكلام لا يمكن أن يكون قد صدر عن خبير أو مؤسسة علمية بشكل عام، وعن المؤسسات الأميركية للمسح الجيولوجي بشكل خاص، فهذه الوكالة تعتبر مؤسسة مرموقة ومشهودا لها علميا.

ولفت إلى أن بعض ما ذكر في الخبر من توصيف علمي لأسباب الزلزال المشار إليه في التقرير، فيه عدم دقة ومغالطات، كما أن الخبر نفسه غير موجود على صفحة المؤسسة الأميركية وليس لديها علم بذلك.

وأكد الدبيك أن الخبر المشار إليه غير صحيح، ومن الناحية العلمية لا يستطيع أحد أن ينكر أو يخفي أن منطقة إيران والمناطق المحاذية لالتقاء صفائح القشرة الأرضية (الصفيحة العربية وصفيحة اوراسيا/ الإيرانية، والصفيحة الهندية)، تشهد نشاطا زلزاليا، وبالتالي قد يحصل زلازل على أطراف هذه الصفائح، ولكن لا يمكن تحديد متى سيحصل ذلك، بالإضافة إلى أن درجة قوة هذا الزلزال أو الزلازل لا يمكن أن تصل إلى الدرجة التي تم ذكرها في الخبر.

انشر عبر