شريط الأخبار

الأسير الشوامرة يعاني صعوبة في النطق لحقنه إبرتين بطريقة خاطئة

07:46 - 19 حزيران / أبريل 2013

وكالات - فلسطين اليوم

كشف محامي وزارة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة ، إن الأسير نعيم يونس محمد الشوامرة 43 عاماً، والمحكوم بالسجن المؤبد منذ عام 1995، يمر في وضع صحي خطير وصعب، حيث بدأ يعاني من صعوبة في النطق والكلام وارتخاء في عضلات اللسان وضعف في القدمين واليدين وصعوبة في تناول الطعام وآلام شديدة في الرأس، بسبب إعطائه إبرتي بنج بطريقة خاطئة.

وقال عجوة، "إن تطور هذه الأعراض المرضية عند الأسير بدأت عندما تم إعطاؤه إبرتي بنج خلال علاج لأسنانه في عيادة سجن "رامون" قبل 15 شهراً، حيث كان يقبع هناك"، موضحاً أن تأثير هذا البنج استمر 14 ساعة كاملة، وبعدها بدأ يشعر بضعف في الشفة اليسرى وارتخاء في عضلات اللسان.

وقال الشوامرة للمحامي، إنه خرج أكثر من مرة إلى عيادات السجن، وإن الأدوية التي كان يتناولها لم تحسن من وضعه الصحي، بل ازداد وضعه سوءاً، وأصبح يعاني من آلام في المنطقة الصدرية من الرأس وآلام حول العينين بالإضافة إلى صعوبة في الكلام وآلام في الحنجرة.

وأفاد الشوامرة في شهادة مشفوعة بالقسم، إنه وبعد نقله إلى سجن عسقلان لم يعطه السجان أية أدوية للعلاج سوى حبوب منوم، وبسبب استمرار معاناته واحتجاجه على عدم تقديم العلام تم نقله إلى مستشفى برزلاي الإسرائيلي، ويعرض على طبيب مختص، والذي أقر أن سبب هذه الأعراض هو إعطائه إبرتين بنج بطريقة خاطئة.

وأقر الأطباء في مستشفى برزلاي انه بحاجة إلى فحوصات وتصوير للحنجرة والجهة اليسرى من الوجه، ولكن حتى هذه اللحظة لم يتم إجراء هذه الفحوصات له.

انشر عبر