شريط الأخبار

مصر تؤكد استمرار التعاون الأمني مع "إسرائيل"

09:05 - 17 تشرين أول / أبريل 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أكّدت الرئاسة المصرية أن "مبدأ البلاد في السياسة الخارجية هو رفض أي هجوم على أي دولة"، لافتة إلى "استمرار التعاون الأمني مع "إسرائيل".

وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية عمر عامر، خلال مؤتمر صحفي حول سقوط صاروخ من سيناء على إيلات في "إسرائيل"، إن "المبدأ الحاكم لسياسة مصر الخارجية هو رفض أي هجوم على أي دولة".

وأضاف أنه "من المبكر التوقع بنتائج الأحداث في إيلات، وسوف نعلن عن كافة التفاصيل عند اكتمال الصورة، لافتاً إلى أن "التعاون الأمني مستمر بين الجانبين المصري والإسرائيلي على الحدود".

ونفى بشكل قاطع وجود اتفاقات أو وعود مع أي دولة للتدخّل في الأراضي المصرية، سواء كانت سيناء أو حلايب أوشلاتين.

وقال "أهل مصر لا يسمحوا لأحد بالتعدي على أراضيها، لأن تراب مصر غالِ ولا يملك أحد أن يفرّط بحبة رما واحدة منه".

ودعا إلى "عدم استباق الأحداث في مسألة سقوط صاروخ على إيلات"، وما تردد عن إطلاقه من سيناء، قائلاً "الجانب الإسرائيلي يعلن ما يشاء، ولكن السلطات المصرية عندما تتحدث فيكون وفقاً لنتائج محدّدة ونستخلص منها ما ينشر، ومن حق الرأي العام أن يعلم الحقيقة بوضوح".

وكان المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية، ميكي روزنفيلد، قال إن قوات الشرطة عثرت على صاروخين سقطا وانفجرا في مدينة إيلات، صباح اليوم، ورجّح أن يكون إطلاقهما تم من سيناء.

انشر عبر