شريط الأخبار

برهوم: الصمت الدولي جرأ الاحتلال على الدم الفلسطيني

09:13 - 15 حزيران / أبريل 2013

غزة - فلسطين اليوم

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن الصمت الدولي والغطاء الأمريكي، هما من جرأ الاحتلال على إغلاق ملف مجزرتين ارتكبها جيشه في غزة.

وقال فوزي برهوم الناطق باسم الحركة في تصريح اليوم الاثنين (15-4) "إغلاق الاحتلال (الإسرائيلي) لملفي قضية قصف منزل عائلة الدلو وعائلة الشوا اللتين استشهد بقصفهما 16 مدنياً فلسطينياً ومن بينهم 5 أطفال و5 نساء ونفيه ارتكاب أي مخالفة جنائية أو انتهاك لقوانين الحرب هو إمعان في الجريمة، بل وجريمة مركبة وتشجيع على استمرار القتل للفلسطينيين وانتهاك حرماتهم".

وأضاف: "لولا الصمت الدولي والدعم والغطاء الأمريكي لما تجرأ الاحتلال الإسرائيلي على الدم الفلسطيني واستمر في ارتكاب جرائمه هذه الجريمة وغيرها من الجرائم الموثقة، التي هي جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية يجب ألا يتم تجاهلها من أي طرف وأن يتوقف الجميع عند مسئولياتهم".

وتابع" كما وأنها  تستدعي رفع دعاوى قضائية فوراً على العدو الإسرائيلي في المحاكم الدولية والوطنية ومحاصرته قانونياً وسياسياً ودبلوماسياً وفي كل المحافل الدولية ورفع الغطاء عنه وفضح جرائمه".

ودعا برهوم السلطة الفلسطينية إلى تدشين مرحلة جديدة من قطع كل أشكال التواصل والتنسيق الأمني مع الاحتلال والتجاوب مع المطلب الوطني الملحّ بإنهاء المفاوضات وبلا رجعة.

انشر عبر