شريط الأخبار

عائلة العيساوي تنفي قبول ابنها سافر بالنفي المؤقت لرام الله مقابل الافراج عنه

03:21 - 15 كانون أول / أبريل 2013

غزة - فلسطين اليوم


نفت شقيقة الأسير المضرب عن الطعام سامر العيساوي، الأنباء التي تحدثت عن قبول شقيقها الأسير سامر النفي المؤقت إلى مدينة رام الله مقابل الإفراج عنه.

وقال شيرين العيساوي في تصريحات لها عبر صفحتها على "الفيس بوك" نحن عائلة سامر عيساوي ننفي ما تناقلته وسائل الإعلام عن اشتراط سامر عيساوي الإبعاد مؤقتاً لرام الله فسامر منذ بداية إضرابه يرفض مبدأ الإبعاد بشكل مطلق ويرفض كافة العروض المقدمة له بالإبعاد سواء إلى غزة أو رم الله أو غيرها".

وأضافت أن شقيها سامر متمسك بحقه بالحرية والعودة إلى منزله في مدينة القدس.

ودعت وسائل الإعلام إلى تحري الدقة في نقل الأخبار وعدم التعاطي مع هذه الأخبار.

وكانت وسائل إعلامية مختلفة نقلت تصريحات عن المحامي جواد بولس قوله "الأسير سامر العيساوي اشترط نفيه بشكل مؤقت من القدس إلى رام الله،  وهناك مقترح بهذا الخصوص لإتمام صفقة للإفراج عن العيساوي غير أنه اشترط بأن لا يكون نفي وإنما نقل فقط لمرحلة "مؤقتة" وهي مرحلة العلاج، على أن يعود بعدها إلى منزله في بلدة العيساوية".

انشر عبر