شريط الأخبار

مادورو يفوز برئاسة فنزويلا خلفاً لتشافيز

08:50 - 15 حزيران / أبريل 2013

وكالات - فلسطين اليوم

فاز رئيس فنزويلا بالوكالة، نيكولاس مادورو، بالرئاسة خلفا لهوغو تشافيز، بحصوله على 50,66% من الأصوات، بفارق ضئيل عن خصمه، واصفا فوزه أمام أنصاره بأنه "عادل".

وأعلنت رئيسة مجلس الانتخابات الوطني، تيبيساي لوثينا، فوز مادورو (50 عاما)، الخلف الذي عينه الزعيم السابق قبل وفاته، بالرئاسة في مواجهة مرشح المعارضة هنريكي كابريليس (40 عاما) الذي حصل على 49,07% من الأصوات.

وقال مادورو مخاطبا حشدا من الأنصار، تجمعوا في قصر ميرافلوريس الرئاسي في كراكاس، وهو يرتدي سترة بالوان علم البلاد: "اليوم يمكننا القول أننا حققنا فوزا انتخابيا عادلا".

وبحسب النتائج التي أعلنها مجلس الانتخابات الوطني، حصل مادورو على 7505338 صوتا مقابل 7270403 أصوات لخصمه، بينما وصلت نسبة المشاركة إلى 78,71% من أصل 19 مليون ناخب فنزويلي.

وقالت لوثينا: "إنها النتائج غير القابلة للتغيير التي قررها الشعب في هذه العملية الانتخابية" داعية المواطنين إلى "العودة بهدوء إلى منازلهم".

وبذلك يخلف مادورو، هوغو تشافيز، الذي توفي في 5 آذار/مارس اثر إصابته بالسرطان بعدما حكم هذه الدولة النفطية الغنية 14 عاما.

ورفض مرشح المعارضة للانتخابات الرئاسية في فنزويلا هنريكي كابريليس الأحد الاعتراف بفوز نيكولاس مادورو قبل إعادة تعداد جميع الأصوات في الانتخابات التي جرت اثر وفاة هوغو تشافيز.

وقال كابريليس خلال مؤتمر صحافي نظم بعد الإعلان رسميا عن فوز خصمه بفارق ضئيل ب50,66% من الأصوات "لن نعترف بأي نتيجة قبل أن يعاد تعداد كل صوت من أصوات الفنزويليين، واحدا واحدا".

واحتفل أنصار نيكولاس مادورو مرشح الحزب الحاكم في فنزويلا الذي أعلن فوزه في انتخابات الرئاسة بإطلاق الألعاب النارية في كاركاس في حين قام أنصار المعارضة بقرع الأواني احتجاجا على فوز مادورو.

وأكدت ردود الفعل المتناقضة عمق الاستقطاب في فنزويلا.

انشر عبر