شريط الأخبار

بولس: مصلحة السجون تحاول اقناع العيساوي بمقترح الابعاد

06:30 - 11 تموز / أبريل 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس عقب زيارة قام بها اليوم للأسير سامر العيساوي في مستشفى "كابلان" أن وضع الأسير سامر ما زال في خانة الخطر المقلق.

تزامنت زيارته هذه مع وجود ضباط من "مصلحة سجون" الاحتلال  يتوافدون على غرفة الأسير محاولين مجددا اقناعه ان يقبل  مقترح الإبعاد إلى قطاع غزة.

 بدوره أكد الأسير العيساوي أنه لن يقبل بالإبعاد مهما كان الثمن، مع علمه الأكيد بخطورة وضعه الصحي.

ولفت بولس في بيان صدر عن نادي الاسير، أن لدى الجهات الإسرائيلية باتت  قناعة أن سامر لن يقبل بالإبعاد، على الرغم من سؤالهم  المتكرر له إذا كان يدرك خطورة وضعه الصحي، فقد أكد سامر على علمه بهذه الخطورة وإصراره على عدم قبول الإبعاد على غزة.

وأوضح بولس أنه "وفي أثناء الزيارة حضر برفسور وزوجته للتضامن وليعبرا له عن دعمهما ورفضهما لاعتقاله، مضيفا أنهما أحضرا باقة ورد، وبمجرد رؤية السجانين المشهد قاموا بتحويطهم وبمنعهم من دخول غرفته ولا حتى من الاقتراب منها، وعندما حاول المحامي بولس إدخال باقة الورد منعه السجانون من ذلك ما أثار استهجان الزوار وحتى بعض من طاقم المستشفى، في النهاية قبلوا بإدخال باقة الورد على أن يتم إخراجها بانتهاء الزيارة مستكثرين على بقاء باقة ورد عند سامر!!"

إلى هذا بين بولس أن عدد كبير من المتضامنين اليهود يتوافدون لتأكيد على حق سامر بالحرية والعودة لأهله وذويه بأسرع وقت.

انشر عبر