شريط الأخبار

موسكو: اندلاع حرب كورية سيجعل كارثة تشرنوبيل «قصة أطفال»

05:04 - 09 حزيران / أبريل 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال زيارته المانيا أمس، قلق بلاده من التصعيد في شبه الجزيرة الكورية، وقال: «إننا جيران، وإذا اندلع نزاع، ستبدو كارثة انفجار مفاعل تشرنوبيل النووي في اوكرانيا العام 1986 أشبه بقصة للأطفال مقارنة به».

وأشار الى ان التهديد «فعلي»، مشيداً بقرار واشنطن ارجاء اختبار لصاروخ من كاليفورنيا هذا الاسبوع، والذي دعا بيونغيانغ الى «أخذه في الاعتبار واستخلاص النتائج منه، سعياً الى التهدئة».

ورغم تبريرها تأجيل اطلاق الصاروخ بمحاولة تفادي أي سوء فهم أو تقدير وسط التوترات في شبه الجزيرة الكورية، كشفت صحيفة «نيويورك تايمز» ان واشنطن وسيول وضعتا خطة لـ «الرد فوراً باستخدام الاسلحة ذاتها والكثافة النارية المماثلة» على هجوم بري لكوريا الشمالية او اطلاق صواريخ.

وألغى قائد القوات الأميركية في كوريا الجنوبية الجنرال جيمس تورمان زيارة مقررة لواشنطن هذا الاسبوع، لمتابعة التطورات، وآخرها معلومات عن نشاطات للشمال في موقع «بيونغ كيه» للتجارب الذرية، توحي باحتمال اجرائه تجربة نووية رابعة، بعد الثالثة في شباط (فبراير) الماضي.

لكن سيول رأت في النشاطات «اعمالاً روتينية لا تشير الى تحضير لاختبار وشيك»، مؤكدة ان الوضع يبقى على حاله»، فيما اكتفت باعتبار قرار بيونغيانغ سحب عمالها من مجمع «كيسونغ» الصناعي المشترك، وتعليق العمليات فيه «بلا مبرر».

اما اليابان فأعلنت نشر مدمرات في البحر مجهزة بنظام لاعتراض صواريخ، من أجل ضرب أي صاروخ كوري شمالي يستهدف اراضيها، وقالت: «لا احتمال كبيراً بأن يستهدف الصاروخ اليابان، لكننا نريد ان نحمي انفسنا».

انشر عبر