شريط الأخبار

محكمة "إسرائيلية" تحكم بالسجن على عربي أدين بالتجسس لمصلحة حزب الله

02:13 - 09 تموز / أبريل 2013

غزة - فلسطين اليوم

أصدرت المحكمة المركزية في مدينة حيفا الثلاثاء، حكماً بالسجن لمدة سبع سنوات على مواطن عربي بعد إدانته بالتجسس لصالح حزب الله منذ حرب لبنان الثانية عام 2006.

ووفقا للائحة الاتهام التي قدمتها النيابة العامة "الإسرائيلية" ضد، ميلاد خطيب، (27 عاما)، من قرية مجد الكروم في الجليل الأعلى، فإن الأخير ارتكب مخالفات ضد أمن "إسرائيل" وبينها جمع معلومات حول الحراسة حول الرئيس "الإسرائيلي"، شمعون بيرس، خلال زيارته لمجد الكروم في آب/ أغسطس الماضي، لكنه لم يتمكن من تسليم هذه المعلومات لحزب الله بسبب اعتقاله.

وأدين خطيب، في إطار صفقة ادعاء أبرمها محاموه مع النيابة العامة، بالاتصال مع عميل أجنبي والتآمر من أجل مساعدة "العدو" إبان الحرب وإعطاء معلومات لتنظيم غير مسموح به، وبضمن ذلك مواقع سقوط صواريخ في "إسرائيل" التي أطلقها حزب الله خلال حرب لبنان الثانية.

وجاء في لائحة الاتهام، أن خطيب، التقى مع ناشط من حزب الله عدة مرات بين الأعوام 2007 و2012 ووافق على جمع معلومات استراتيجية في "إسرائيل" ومعلومات حول شخصيات عامة إسرائيلية تقيم علاقات مع أحزاب صهيونية.

وأضافت اللائحة أن خطيب التقى العام الماضي مع مندوب من حزب الله وسلمه معلومات حول قاعدة عسكرية "إسرائيلية" ومواقع مصانع أسلحة في "إسرائيل".

انشر عبر