شريط الأخبار

بعد انتهاء الحملة:عقاب أشد من العملاء الذين نشرت صورهم ابان الحرب الأخيرة

12:13 - 09 تموز / أبريل 2013

غزة - فلسطين اليوم

علم موقع "المجد الأمني" أن خطوات عديدة ستقدم عليها الأجهزة الأمنية فور الانتهاء الحملة الوطنية لمكافحة التخابر، بما فيها خطوات لا يتوقعها العملاء.

وقال مصدر أمني في تصريح خاص لـ"المجد الأمني" :"بعد انتهاء الحملة سنقوم بخطوات لا يتوقعها العدو وعملاءه لمكافحة التخابر مع الاحتلال في قطاع غزة"، مشيراً إلى أن أبسط الخطوات ستكون اعتقال فوري لهم ولعملاء "يظنوا أنهم خارج دائرة الشبهة وغير مشكوك بهم".

وأشار إلى أن الدعم الكبير الذي لاقته الحملة من قبل المواطنين وشرائح المجتمع المختلفة يدعوا لخطوات شديدة الحزم والقوة مع العملاء. 

وحذر المصدر العملاء الذين لم يسلموا أنفسهم حتى اليوم من عقاب وخيم أشد من أولئك الذين نشرت صورهم ابان حرب حجارة السجيل.

ويعد يوم الخميس المقبل 11 نسيان / أبريل الجاري موعداً أخيراً لتسليم العملاء أنفسهم ضمن الحملة الوطنية لمكافحة التخابر.

من ناحية أخرى أكد الرائد اسلام شهوان المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني في قطاع غزة أن من سلم نفسه من المتخابرين في الحملة الحالية استفاد من الضمانات الممنوحة أكثر ممن سلم نفسه خلال الحملة السابقة التي نفذتها الوزارة في صيف عام 2010م.

وأشار المتحدث باسم الداخلية إلى أن الوزارة نفذت خلال الشهر الأول لحملة "مواجهة التخابر" سلسلة فعاليات وأنشطة، شملت مئات الدروس والمحاضرات الأمنية التوعوية لمختلف شرائح المجتمع الفلسطيني.

انشر عبر