شريط الأخبار

وفد وزاري عربي يتوجه إلى واشنطن نهاية الشهر الجاري

09:20 - 09 تموز / أبريل 2013

غزة - فلسطين اليوم

أعلن د.رياض المالكي، وزير الشؤون الخارجية بحكومة رام الله،أن اجتماع لجنة المتابعة لمبادرة السلام العربية، مساء أمس، في العاصمة القطرية الدوحة اتفق على القضايا التي سيطرحها الوفد الوزاري العربي في اجتماعاته يوم التاسع والعشرين من الشهر الجاري في واشنطن مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري وربما الرئيس الأميركي باراك اوباما.

وقال المالكي لصحيفة "الايام"، بعد الاجتماع، "انتهت الاجتماعات إلى انسجام في الموقف العربي بشأن القضايا التي سيتم طرحها وتم الاتفاق على تشكيلة الوفد الذي سيترأسه رئيس وزراء ووزير خارجية قطر ويضم في عضويته الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي ووزراء خارجية السعودية والأردن والمغرب ومصر وفلسطين"، وأضاف "الوفد سيلتقي يوم التاسع والعشرين من الشهر الجاري مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري ومن المحتمل جداً أن يكون هناك اجتماع مع الرئيس الأميركي باراك اوباما".

وأشار المالكي إلى أن "الاجتماع بدأ بالاستماع إلى كلمة من الرئيس محمود عباس استعرض فيها الموقف الفلسطيني في اللقاءات التي تمت مع الرئيس الأميركي اوباما ووزير خارجيته كيري"، وقال "بناء على ذلك فقد جرت مناقشات ما بين وزراء الخارجية من اجل تنسيق المواقف قبيل اللقاءات المرتقبة مع المسؤولين الأميركيين وذلك بهدف إظهار الدعم والإسناد للموقف الفلسطيني حول إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية على الأراضي المحتلة عام 1967 وعاصمتها القدس".

وأكد المالكي على انه "كان هناك انسجام في المواقف العربية واتفاق على القضايا التي سيتم طرحها دعماً للموقف الفلسطيني".

ونفى المالكي أن يكون الاجتماع بحث طروحات أميركية بتعديل مبادرة السلام العربية، وقال "ليس من المؤكد إذا ما كان وزير الخارجية الأميركي كيري سيطرح هذا الموضوع في الاجتماع القادم أم لا ولكن في حال طرحه فإنه بالنسبة لنا كفلسطينيين فإننا نتمسك بمبادرة السلام العربية كوحدة واحدة ونعتبر أن من شأن فتحها للتفاوض أن يضر بالإجماع العربي والإسلامي عليها وبالتالي لسنا مع فتح المبادرة".

وقد ترأس الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري الاجتماع التشاوري للجنة الوزارية لمبادرة السلام العربية، بحضور الرئيس عباس مساء امس بفندق الريتز كارلتون.

وشارك في الاجتماع الدكتور نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية، ووزراء الخارجية ورؤساء وفود الدول أعضاء لجنة مبادرة السلام العربية، وكذلك دولة الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان ودولة الكويت.

واستمعت اللجنة خلال الاجتماع إلى عرض من الرئيس عباس حول التطورات الراهنة في القضية الفلسطينية بمختلف جوانبها، والاتصالات الأخيرة مع الإدارة الأميركية، وانصب التشاور بشأن تنسيق الموقف العربي حول مهمة الوفد الوزاري العربي الذي سيزور واشنطن نهاية هذا الشهر.

انشر عبر