شريط الأخبار

"الصحة" تنجح بإجراء عملية قلب مفتوح لطفل غزي

11:04 - 08 تموز / أبريل 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أكد الناطق باسم وزارة الصحة د. أشرف القدرة أن وزارته نجحت بإجراء أول عملية جراحية لقلب مفتوح لطفل لم يتجاوز 6 أعوام، بمشاركة وفد طبي ايطالي وبمساعدة من الطواقم المحلية بمستشفى غزة الأوروبي جنوب قطاع غزة.

وأوضح القدرة في تصريح صحفي، أن العملية أجريت لطفل صغير كان يعاني من ثقب كبير بين الأذنيين في القلب منذ الولادة، مبينًا أن العملية نجحت بعد استغرقها عدة ساعات متواصلة.

ولفت القدرة إلى أنه شارك في إجراء العملية أطباء محليين وعدد من الوفود الطبية الدولية، مبينًا أنها جاءت من خلال ثمرة جهود استمرت لعدة شهور لتجهيزها.

وأوضح أن العملية ستكون بارقة أمل للعديد من الأطفال الذين يحتاجون إلى عمليات ذات مهارة عالية ونوعية، مؤكدًا أن العديد من العشرات من الأطفال في غزة يحتاجون لعملية القلب المفتوح.

وأشار القدرة إلى أن الوفد الطبي الإيطالي سيقوم خلال 14 يوماً وبشراكة الطواقم المحلية بالعديد من العمليات الجراحية، مبيناً أنه سيتم غداً التحضير لعمليتين جراحيتين لأطفال يعانون من ثقوب في الشريان الأورطي والشريان الرئوي وأيضاً ثقوب كبيرة في القلب.

وأوضح أن المواطن الذي يتطلب علاجه خارج قطاع غزة يعاني كثيرًا من أجل الحصول على تحويلة علاج للخارج، مضيفًا "يعاني المواطن من ناحية نفسية ومالية، ومن ناحية تفاقم الوضع الصحي إذا استمر تأخير العلاج لشهور طويلة".

وأكد أن وزارته تسعى دومًا لتحسين واقع الخدمة الصحية المقدمة للمواطن الفلسطيني، مشددًا على أن ذلك هو الهدف الإستراتيجي الذي تطمح له الوزارة دومًا.

يذكر أن وزارة الصحة تمكنت خلال السنوات الست السابقة منذ بدء عمل الحكومة العاشرة حتى اللحظة من إجراء أكثر من 8000 حالة قسطرة تشخيصية وعلاجية وزرع منظم لضربات القلب، وأنها أجرت كذلك 800 عملية قلب مفتوح.

وبيَّنت الوزارة في تقرير لها نشر ضمن حملة "نبني الوطن" التي نظمها المكتب الإعلامي الحكومي سابقًا أنها حرصت على تقديم هذه الخدمة للتخفيف عن المرضى وتوفير المبالغ الهائلة.

وأشارت إلى أنها افتتحت قسم القسطرة القلبية بتاريخ 18-11-2006م وهو قسم القسطرة الأول والوحيد التابع لها في قطاع غزة وسيخدم حوالي 1.7 مليون نسمة.

انشر عبر