شريط الأخبار

تدشين حزب يهودى مسيحى يعترف بإسرائيل كدولة يهودية

09:24 - 07 تشرين ثاني / أبريل 2013

غزة - فلسطين اليوم


أعلن عدد من العرب في إسرائيل عن تكوين حزب أبناء العهد، والذي سيكون أول حزب مسيحي يهودي يتم إعلانه رسميًا منذ إقامة إسرائيل حتى الآن، واتهم الكثير من العرب في إسرائيل، القائمين على الحزب، بالخونة والعملاء. 

وطالب بشارة شليان، أحد مؤسسي الحزب، بضرورة الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية، مشيرًا إلى أن هذا الاعتراف هو الذي سيجلب السلام، خصوصًا أن أساس المشكلة مع إسرائيل كانت في عدم اعتراف العرب بهذه النقطة بالتحديد. 

ويقول شليان في حديث له مع صحيفة كل العرب العربية الصادرة في إسرائيل إن فكرة تشكيل هذا الحزب ليست بالجديدة، وراودته منذ سنوات طويلة، إلا أن الظروف لم تكن مهيئة بالقدر الكافي للإعلان عن هذا الحزب. 

واستنكر شليان اتهامه بالعمالة لصالح إسرائيل، موضحا أن ما قام به يعتبر نقطة أساسية في سبيل تحقيق التعايش بين العرب واليهود في إسرائيل. 

وقال شليان إنه يعتبر نفسه أحد أكبر الاشخاص وطنية في فلسطين حيث سبق له وأن كان ناشطًا في الحزب الشيوعي وبعض من التيارات السياسية الأخرى. 

وعن عدد أعضاء الحزب قال شليان "مازلنا في بداية الطريق، ولكن طموحنا ومعنوياتنا عالية جدا، وسنصل لنكون حزبا كبيرا ومنافسا قويا للأحزاب والكتل السياسية الأخرى". 

جدير بالذكر أن الكاتب آفي ليفكن يشارك شليان تأسيس الحزب. 

وقد سيطرت حالة من الغضب الشديد على الوسط العربي في إسرائيل بعد الإعلان رسميًا عن إقامة هذا الحزب، واتهمت أوساطا سياسية كثيرة في الوسط العربي داخل إسرائيل ووصفوا القائمين على الحزب بالخونة والعملاء، خاصة أن أهدافه السياسي مبهمة وتخدم في الكثير من بنودها إسرائيل وليس الفلسطينيين وعرب إسرائيل.

انشر عبر